«حكاية صورة المخرج والإعلامية على السوشيال ميديا» .. ياسمين الخطيب : كان جوزي وبقي فى ركن الذكريات .. وخالد يوسف : شائعات مغرضة

أحدثت الصورة التي تم تداولها على موقع التواصل الاجتماعي والتي تجمع بين المخرج خالد يوسف والإعلامية ياسمين الخطيب حالة من الجدل على السوشيال ميديا .

الأمر الذي خرجت معه الإعلامية ياسمين الخطيب لتكشف عن حقيقة الصورة المتداولة بصحبة خالد يوسف، حيث كشفت ياسمين الخطيب عبر صفحتها على فيسبوك قائلة « منذ عدة أعوام أعلنت زواجي، ولم أُفصح عن هوية الزوج، لاعتبارات لا تخص أحداً سوى عائلتي، فتكهن البعض أن الزوج رجل الأعمال المصري فلان، أو الملياردير الخليجي علان. وآلمني – جداً – ظن البعض أنني قد أقترن برجلٍ لثرائه فقط، وأنا التي أكدت بقلمي مراراً أن الزواج عهد لا عقد.. عهد شرطه الحب، وليس عقد شرطه المهر» .

وأستكملت ياسمين الخطيب « ولما ازدادت الشائعات رواجاً، اضطررت إلى دحضها بتأكيد زواجي من مخرج وسياسي مصري، فسهُل على الفضوليين فك اللغز باسم المخرج والبرلماني “خالد يوسف”، وقامت على إثر القصة عاصفة على السوشيال ميديا، صحبتها أخرى على المستوى الشخصي، هدأت بإعلاني طلاقي عبر صفحتي الرسمية على “فيس بوك”. »

‫وأضافت «كانت هذه آخر فصول القصة، التي اختار أبطالها حفظها في درج الذكريات، إجلالاً لعصر من العشق الكبير، وحرصاً على ما تبقى من الود والإحترام .. اليوم قرر أحدهم أن يفتش في أوراقنا ويعبث بمصائرنا، ضارباً بعرض الحائط أبسط قواعد إحترام الخصوصية، بل والإنسانية، فنشر صورة جمعتني بـ خالد يوسف خلال فترة زواجنا، غير مبالٍ بتبعات فعلته على الطرفين! » .

‫وأوضحت ياسمين الخطيب «فإذا كان الغرض من نشر الصورة هو التسلية فقد تحقق، وإذا كان الغرض هو الضغط عليّ لتأكيد الأمر، فنعم.. كنت متزوجة من هذا الرجل، وتداول صورتي برفقته لا يُسيء إليّ، وإنما يُسيء لناشريها.»

وبعد كلام ياسمين الخطيب خرج المخرج خالد يوسف فى تغريدة عبر حسابه علىم موقع التدويات تويتر ليرد على الصورة التي تم تداولها والتي تجمعه مع ياسمين الخطيب وحول حديث الأخيرة أنها كانت زوجته

وقال خالد يوسف: «تعودت علي حملات مُمنهجة وشائعات مُغرضة وأعلنت من قبل أنني لن أرد علي هذه الحملات وأنا وعائلتي أكبر من ذلك كله » .

 

(Visited 697 times, 2 visits today)

You might be interested in