محمد صلاح: «لم أتدخل لإعادة وردة للمنتخب.. والمتحرشون يحتاجون إلى تأهيل»

نفى محمد صلاح، نجم المنتخب المصري ونادي ليفربول الإنجليزي، تدخله مع لإعادة عمرو وردة إلى المنتخب بعد اتهامه بالتحرش الجنسي، خلال كأس الأمم الأفريقية.

وقال صلاح خلال مقابلة مع قناة سي إن إن«أزمة وردة تزامنت مع غضب الجماهير من أداء المنتخب في البطولة»، مضيفا المتحرشون جنسيا يحتاجون إلى علاج وإعادة تأهيل حتى لا يتكرر الأمر».

ونفى صلاح، تفكيره في الاعتزال الدولي، على خلفية الخروج المهين للفراعنة من كأس الأمم الأفريقية.

وقال ص لقد كان هناك ضغط كبير على اللاعبين، فكل مباراة يحضرها 80 ألف متفرج»، مضيفاً شعر اللاعبون بالضغط ولم نقدم أداءً في أعلى مستوى بكل صراحة، وأنا لا أتحدث عن اللاعبين وأبرئ نفسي من المسؤولية، لكن كفريق واحد ، لم نقدم أداءً جيدًا».

وأضاف «لم نكن سعداء بالكثير من الأشياء التي حدثت بالمعسكر، فعندما كنا في الفندق كان الجمهور يتواجد حولنا بكل سهولة، حين كنت أخرج من غرفتي أجد نحو 200 شخص يلتفون حولي لأجد أعضاء اتحاد الكرة يقولون لي لماذا تتذمر من ذلك».

واختتم «أشتكي لأنني إنسان، أريد أن أكون مع اللاعبين، أريد أن أستمتع بحياتي، وعندما أحاول أن أقول شيئًا ما، فأنا أقوله نيابة عني وعن اللاعبين، لأنهم يتحدثون معي دائما ويقولون لي من فضلك، إذا أمكنك افعل ذلك».

You might be interested in