“مرحبا انا مارك ..وابعت 20 ملصقا” ..اشتغالات المصريين بسبب عطل فيس بوك

فور تعرض موقع فيسبوك إلى عطل مفاجئ خلال الساعات الماضية تداول مئات الآلاف من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي رسالة وهمية منسوبة إلى مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرغ يتحدث فيه عن نيته حذف حسابه على فيسبوك، وأنه لابد من إرسال 20 ملصقا إلى قائمة الأصدقاء بزعم تعطل الخادم.

الأمر برمته “اشتغالة” لم يعرف بالتحديد مصدر الشخص أو الجهة التي قامت بإصدارها حيث وقع الكثيرون فى فخ المنتفعين وقاموا بإرسال تلك الرسالة التي انتشرت عبر فيسبوك بشكل كبير فى مصر، وأستغل هؤلاء المنتفعين تعطل الفيسبوك كحيلة لتنشيط صفحاتهم عبر تلك الرسالة، مستغلين عدم الوعي لدي البعض من مستخدمي الفيسبوك .. فتلك الرسالة ليس لها علاقة بتوقف الخادم أو تنشيط الصفحات.

وشهد موقع فيسبوك عطل مفاجىء أمس لا يسمح لمستخدميه برفع الصور أو الملصقات الأمر الذي أصاب رواد مواقع فيسبوك بالحيرة، بينما شعر البعض بحالة من الاستياء نتيجة العطل المفاجىء، فيما تعامل آخرون مع الأمر بشكل ساخر، ومع العطل الذي ضرب فيسبوك انتشرت عبر الفيسبوك اشتغالات كثيرة أصبحت السمة السائدة للملصقات خلال الساعات الماضية في مصر .

ويحذر موقع قناة «صدي البلد» من انتشار تلك الرسالة لصالح صفحات المنتفعين التي تستغل البسطاء من المصريين عبر السوشيال ميديا بهدف تنشيط وترويج صفحاتهم .

محتوي الرسالة الوهمية

محتوي الرسالة التي تم تداولها عبر موقع التواصل بسبب عطل الفيسبوك :هذه الرسالة هي إعلام جميع مستخدمينا ، أن خوادمنا كانت مزدحمة للغاية في الآونة الأخيرة ، لذلك نحن نطلب منك مساعدتك لحل هذه المشكلة. نطلب من المستخدمين النشطين إعادة توجيه هذه الرسالة إلى كل من    الأشخاص الموجودين في قائمة جهات الاتصال الخاصة بك من أجل تأكيد مستخدمي Facebook النشطين إذا لم تقم بإرسال هذه الرسالة إلى جميع جهات الاتصال الخاصة بك على فيسبوك ، وسيبقى حسابك غير نشط مع نتيجة فقدان جميع your cont نقل هذه الرسالة. سيتم تحديث هاتفك الذكي خلال الـ 24 ساعة القادمة ، وسيكون له تصميم جديد ولون جديد للدردشة. أعزائي مستخدمي Facebook ، سنقوم بتحديث للفيسبوك من الساعة 23:00 مساءً. حتى الساعة 05:00 صباحًا في هذا اليوم. إذا لم تقم بإرسال هذا إلى جميع جهات الاتصال الخاصة بك سيتم إلغاء التحديث ولن يكون لديك إمكانية للدردشة مع رسائل الفيسبوك الخاصة بك .

“الكوميسكات”

وتحولت تلك الرسالة التي اكتشف فيما بعد لجانب كبير من جانب مستخدمي موقع فيس بوك أنها مزيفة إلى مثار سخرية وتهكم على كل شخص وقع في ذلك الفخ، وبدأت في الظهور “كوميكسات”:

 

(Visited 2778 times, 1 visits today)

You might be interested in