نوال الدجوي تنظم حفل إفطار لخريجي مدارس دار التربية ابتداء من دفعة 1987 حتى 1993

كتبت:منى سمير

قالت الدكتورة نوال الدجوي مؤسسة مدارس دار التربية على هامش حفل إفطار لخريجي مدارس دار التربية ، إنها حفظت عن والدها الدجوى، وكيل وزارة التربية والتعليم، وصاياه، ومنها  «اعلمى أن الإنسان غنى بعدد الناس التى تحبه»

وأضافت الدجوي في لقائها ببرنامج «ليالي رمضانية» على صدى البلد، إلى أن بداية دار التربية فى دار الطفل Baby home، ثم امتد النشاط إلى مدارس للمرحلة الإعدادية والثانوية، وانضم إلى ذلك التعليم الجامعى أيضا، والذى حرصت فيه على الاستفادة بالخبرة الأجنبية الإنجليزية، بالإضافة إلى سابق خبراتها التى تراكمت عبر السنين.

وأشادت نوال الدجوي بعلاقتها المستمرة  بالطلبة حتى بعد تخرجهم ،موضحة أنها اعتمدت في تربيتهم على  إعطاء الثقة في ذاتهم وقدراتهم

وأردفت الدجوي خلال اللقاء ،أن التعليم كان يعتمد بشكل أساسي على استخدام الموسيقى في المرحلة الابتدائية ،بينما المرحلة الإعدادية على  الموسيقى الغنائية الهادفة

وأشارت نوال  إلى تفوق اليابان في التعليم لاعتمادهم على غرس القيم وليس الاقتصادر على الدين فقط ،مؤكدة على أهمية الأنشطة  المدرسية كالكشافة والمرشدات ومساعدة المستشفيات والعروض الرياضية والموسيقية التي تساهم في ارتباط المجتمع

 

 

(Visited 23 times, 1 visits today)

You might be interested in