آثار القاهرة تكشف تابوت من الجرانيت لأحد كبار رجال الدولة في عهد رمسيس الثاني

نجحت البعثة الأثرية المصرية التابعة لكلية الآثار، جامعة القاهرة، في الكشف عن تابوت من حجر الجرانيت الوردي للمدعو “بتاح-إم-ويا”، الذي كان أحد كبار رجال الدولة من عهد الملك رمسيس الثاني.

وعثر علي التابوت أثناء أعمال حفائر البعثة بمنطقة آثار سقارة، جنوب الممر الصاعد لهرم الملك أوناس.

ومن ناحية أخرى، استقبل أحمد عيسى وزير السياحة والآثار بمقر الوزارة بالزمالك، رؤساء اللجان النقابية للعاملين بالمجلس الأعلى للآثار، وذلك بحضور الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، الأستاذ أحمد عبيد مساعد الوزير لشئون مكتب الوزير، والدكتور أحمد رحيمه معاون الوزير لتنمية الموارد البشرية.

استهل رؤساء اللجان النقابية اللقاء بتوجيه التهنئة لمعالي الوزير بتولي الحقيبة الوزارية متمنين لسيادته السداد والتوفيق، ثم استعرضوا خلال اللقاء عدداً من الموضوعات من بينها الرعاية الصحية، الاستحقاقات والعلاوات الخاصة بالعاملين، و النادي الاجتماعي للعاملين.

وقد وجه الوزير بضرورة دراسة كافة الطلبات والمقترحات المُقدمة من خلال الإدارات المختصة، والوقوف على إمكانية تنفيذها حرصاً على تحقيق المصلحة العامة ومصالح المواطنين.
وقد تم الاتفاق على إحاطة السادة رؤساء اللجان النقابية بنتائج دراسة الجهات المختصة للطلبات والمقترحات المُقدمة، مع عقد اجتماعات دورية للتأكد من تنفيذ التوصيات الصادرة عن الاجتماع على النحو المأمول، وعلى أن يُعقد اجتماعاً آخر خلال الفترة القادمة لمتابعة موقف الموضوعات المعروضة.

الكشف عن كتل حجرية من عهد الملك خوفو بمعبد الشمس بهليوبليس

لماذا اهتم الفراعنة بإنشاء المسلات؟.. فيديو

زر الذهاب إلى الأعلى