النائب العام والداخلية يتدخلان لحل أزمة أسماء ضحية العنف الزوجي بالشرقية .. فيديو

توجهت أسماء التي اعتدى زوجها عليها من أجل إجبارها على التنازل عن طفلها الرضيع بالقوة، بالشكر إلى الإعلامية نهال طايل التي عرضت مشكلتها عبر قناة صدى البلد.

وقالت أسماء ضحية العنف الزوجي بالشرقية، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية نهال طايل ببرنامج «تفاصيل» المذاع على قناة صدى البلد2، «الحمد لله إن الحلقة اللي عرضها البرنامج جابت نتيجة، وأنا بحبك والله يا أستاذة نهال».

وبينت أسماء، أن مكتب النائب العام تواصل معها عقب ظهورها على صدى البلد، وأيضا وزارة الداخلية هاتفتها أكثر من مرة لحل مشكلتها، مردفة: «عارفة إنهم بيشوفوا شغلهم كويس بس ياريت تكوني معنا للآخر لغاية رجوع ابني وأنت قدها».

أسماء ضحية العنف الزوجي بالشرقية

وكشفت أسماء أن زوجها الذي حرمها من ابنها ما زال هاربا، موضحة أن حديث خاله ودفاعه عنه يفتقر الصدق، وأنها لم تلتق بأعمام زوجها على عكس ما ادعى خاله إلا مرة واحدة أثناء جلسة صلح بينهم – في وقت سابق- ورفض حينها التوقيع على الأوراق كشاهد.

وكانت محافظة الشرقية قد شهدت واقعة مأساوية عندما تعرضت ربة منزل تدعى أسماء، لاعتداء زوجها عليها من أجل إجبارها على التنازل عن طفلها الرضيع بالقوة.

قصة أسماء ضحية العنف الزوجي بالشرقية

روت أسماء ضحية الشرقية خلال لقاء سابق مع الإعلامية نهال طايل ببرنامج «تفاصيل» المذاع على قناة صدى البلد 2، إن زوجها وأهله أجبروها توقيع على إيصالات أمانة على بياض لصاح الزوج وأخيه، والتنازل أيضا عن جميع مستحقاتها، وبعدها طردوها بالشارع بعدما أخذوا منها طفلها بالقوة: حماتي هددتني عشان أمضي على ورق تنازل عن أبني.

وأضافت أسماء، أن زوجها وأهله ألقوها بمنطقة العاشر من رمضان، وخلال الطريق أوهموها أنهم سيذهبون بها إلى الطبيب، لكن الشارع كان مصيرها المحتوم، مردفة: «مش عايزة منهم حاجة غير ابني الصغير عبد الرحمن».

القصة الكاملة لضحية العنف الأسري على يد زوجها مع نهال طايل.. غدًا

أسماء ضحية العنف الزوجي بالشرقية
أسماء ضحية العنف الزوجي بالشرقية

 

زر الذهاب إلى الأعلى