أهمية توطين صناعة الأطراف الصناعية والأجهزة التعويضية والعوائد منها.. فيديو

أكد الكاتب الصحفي عادل السنهوري، أن القيادة السياسية ممثلة في الرئيس عبدالفتاح السيسي، تولي اهتماما كبيرا بذوي الهمم وتلبية مطالبهم، مضيفا أن الرئيس السيسي خصص من قبل عاما لأصحاب الهمم.

أضاف خلال لقائه مع الإعلامية هند النعساني، عبر برنامج «صباح البلد»، المذاع على قناة صدى البلد، أن الدولة لديها استراتيجية كاملة تنفذها لخدمة هذه الفئة ومنهم من يعانون من فقدان أطرافهم الجسدية، مؤكدا أن خطوة توطين صناعة الأطراف الصناعية والأجهزة التعويضية ليست الأولى بل سبقتها خطوات عديدة في إطار الاهتمام بذوي الهمم.

وأشار إلى أن هناك أهدافا سواء من الجانب الإنساني أو الاقتصادي من وراء هذه الخطوة بالإضافة إلى أن توطين صناعة الأطراف يقلل من حجم الاستيراد والتكلفة العالية لها خاصة أن حجم الاستيراد يصل إلى 49 مليون دولار سنويا ولابد من حوكمة هذا السوق، مشددا على أهمية بناء قدرات وكوادر بشرية قادرة على البحث العلمي والتصنيع والإنتاج بمواصفات ومعايير عالمية.

وأوضح أن مصر لديها القدرة على أن تصبح مركزا إقليميا لهذه الصناعة المهمة في إفريقيا والشرق الأوسط والعالم أيضا وسد احتياجات السوق المحلي، لافتا إلى أن ذلك يتطلب توافر بنية تحتية كبيرة ودمج أقسام الكليات بالجامعات المختلفة في هذه الصناعة وهو ما وجه به الرئيس مثل كليات العلاج الطبيعي والصناعة والمعاهد الفنية المتخصصة.

مدبولي: أتطلع لمساهمة اليونيدو في دعم تحديث الاستراتيجية الوطنية للصناعة

الرئيس السيسي يتابع توطين صناعة الأطراف والأجهزة التعويضية

الذهاب إلى الأعلى