ارتفاع ضحايا مباراة الكاميرون وجزر القمر إلى 8 قتلى و38 مصابًا

أعلنت الحكومة الكاميرونية، صباح اليوم الثلاثاء، زيادة أعداد ضحايا تدافع الجماهير في مباراة الكاميرون وجزر القمر إلى 8 قتلى وإصابة 38 آخرين، بينما هناك 7 أشخاص في حالة خطيرة، بسبب  التدافع من أجل الوصول إلى استاد باول بيا في ياوندي، لحضور مباراة أمس، في دورالـ 16 بكأس أمم إفريقيا.

ضحايا مباراة الكاميرون وجزر القمر

وأكدت تقارير إعلامية كاميرونية، وشهود عيان، أن التدافع بين المشجعين وقع في المدخل الجنوبي لملعب أوليمبي بين مشجعين لديهم تذاكر وآخرين لا يحملون تذاكر دخول المباراة، مما تسبب في الازدحام والتدافع الذي أدى لوقوع قتلى وجرحى تم نقلهم إلى المستشفى.

ومن جانبه، قال ناصر بول بيا، نجل رئيس الكاميرون وحاكم المنطقة الوسطى، أنه من المتوقع أن يكون هناك مزيد من الضحايا في حادث التدافع الذي وقع قبل مباراة جزر القمر التي انتهت بفوز الأسود الكاميرونية، بهدفين مقابل هدف في دور الستة عشر من بطولة كأس أمم إفريقيا المقامة حاليًا وتستمر حتى السادس من شهر فبراير المقبل.

وأكد ناصر بول بيا، في تصريحات إعلامية بالكاميرون، عقب الحادث أنه يتوقع سقوط ضحايا جدد في الحادث نتيجة الإصابات البليغة التي تعرض لها عدد كبير من الجماهير قبل المباراة.

وأكد مسؤولون في مستشفى المساسي القريب من الملعب، أنهم استقبلوا ما لا يقل عن 40 مصابًا جراء التدافع، وقالت الممرضة أولينجا برودينس: «بعض الجرحى في حالة بائسة، سيتعين علينا إجلائهم إلى مستشفى متخصص».

تدافع جماهير الكاميرون.. كاف يعلن التحقيق في الواقعة وإرسال وفد لزيارة المصابين

مصرع 6 مشجعين بسبب التدافع قبل مباراة الكاميرون ضد جزر القمر

زر الذهاب إلى الأعلى