استقالة جديدة.. «مدرب العدالة» آخر الراحلين عن أندية الدوري السعودي قبل استئناف الموسم

أكدت تقارير صحفية سعودية، اليوم الأحد، على رحيل التونسي نصيف البياوي، مدرب فريق العدالة، وذلك بعدما أعلن عدم رغبته في الاستمرار فيما تبقى من دوري كأس محمد بن سلمان السعودي للمحترفين، عقب استئناف البطولة.

وأوضحت صحيفة “الرياضية” السعودية، إنه تعرض 11 مدربًا للإقالة من مناصبهم منذ الجولة الأولى وحتى الجولة الـ22 بالدوري السعودي، قبل توقف النشاط الرياضي في السعودية، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد -كوفيد 19-.

وأشارت صحيفة الرياضية، إلى أن الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش مدرب النادي الأهلي، كان أول من تعرضوا للإطاخة من مناصبهم، بعد 3 جولات فقطـ ثم تبعه مواطنه ماريو سيتانوفيتش، مدرب الوحدة، قبل أن تتوقف تلك سلسلة الإقالات حتى الجولة السادسة التي أقيل فيها الثنائي التونسي فتحي الجبال مدرب الفتح، ومحمد الكوكي، مدرب ضمك، ثم إقالة التشيلي لويس سييرا مدرب الاتحاد، الذي تعرض للإقالة بسبب سوء نتائجه.

وأضافت الصحيفة السعودية، أن التونسي إسكندر القصري مدرب العدالة، تعرض للإقالة من منصبه في الجولة التاسعة، ثم أقيل الأرجنتيني خورحي ألميرون مدرب الشباب، من منصبه أيضًا بعد الخروج من كأس الملك بسبب الخسارة من الشعلة في دور الـ16.

وتابعت أن البرتغالي باولو سيرجو مدرب التعاون، كان ضحية الجولة الـ13 من الدوري بعد سلسلة من النتائج السلبية مع سكري القصيم، ثم تبعه الروماني دانيال إسايلا مدرب الحزم، بينما أقيل تين كات مدرب اتحاد جدة، وكريستيان جروس مدرب الأهلي في الجولة الـ18 بالمسابقة، ثم أخيرًا البياوي الذي استقال من منصبه كمدرب للعدالة، قبل استئنا الموسم من جديد.

زر الذهاب إلى الأعلى