التموين: استهلاك المصريين للسلع زاد خلال كورونا 3 أضعاف

قال إبراهيم عشماوي، مساعد أول وزير التموين، إن مصر لم تشهد أزمة في أي سلعة، أو قصورًا في أي مكان على مستوى الجمهورية خلال أزمة كورونا، كما أنها لم تشهد تحركات سعرية في السلع.

وتابع خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة صدى البلد، أن حجم الاستهلاك خلال شهر رمضان كان ضعف الاستهلاك في الشهر العادي، بينما معدل الاستهلاك خلال أزمة كورونا وصل لثلاثة أضعاف المعدل الطبيعي.

وأضاف إبراهيم عشماوي، مساعد أول وزير التموين، أن تأمين السلع في مصر وصل إلى 6 أشهر في 24 سلعة، وزادت إلى 10 أشهر في بعض السلع مثل الدواجن واللحوم.

وأوضح أن مصر عملت على تنويع مصادر التمويل من السلع الأساسية المختلفة لتجنب أي مشكلة في أحد المصادر ما يؤثر على حجم المعروض بمصر.

زيادة في استهلاك الطعام

وأكد أن ورديات العمل زادت خلال أزمة كورونا لمواكبة الاستهلاك المتزايد نتيجة البقاء في المنازل، وما تبعه من زيادة في استهلاك الطعام، إضافة إلى خوف الناس من نقص السلع فعمدوا إلى التخزين.

واستطرد أن مصر تنتج 275 مليون رغيف خبز كل صباح، في 32  ألف مخبز تمويني، مؤكدا أن مصر من أكبر الدول المستوردة والمستهلكة للقمح، والمخزون الاستراتيجي بها يصل إلى 6 أشهر.

300 رغيف بدولار

واختتم إبراهيم عشماوي، مساعد أول وزير التموين، أن الدولار به 300 رغيف عيش .

صدى البلد مباشر

صدى البلد بث مباشر

التموين تنفي رفع سعر رغيف الخبز من الشهر المقبل

الحكومة تنفي حذف 14 مليون مواطن من مستحقي الدعم التمويني ومنظومة الخبز

زر الذهاب إلى الأعلى