الرئيس السيسي: الشائعات جريمة ضد أمن المجتمع. ومروجها آثم في حق دينه.. فيديو

هنأ الرئيس عبدالفتاح السيسي، الأمة الإسلامية والعربية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف.

وقال الرئيس السيسي خلال كلمته باحتفالية وزارة الأوقاف بالمولد النبوي الشريف: «ندعو المولى عز وجل أن يعيد هذه الذكرى العطرة بالخير على المصريين والأمة الإسلامية، والأمن والسلام على البشيرة جمعاء، احتفالينا اليوم يمثل مناسبة طيبة للـتأمل في مقصد رسالته السمحة، وأن نكون جميعا على دربه القويم، حيث كان صلى الله عليه وسلم، أحسن الناس خلقا، وأصفاهم نفسا، كان خير الناس لأهله وأزواجه وأبنائه، تعلمنا من الخلق العظيم في سيرته العطرة أن مجمل حياته كانت ترجمة حقيقية لقيم القرآن الكريم، من أهم الدروس التي نستلهمها من حياته مواجهة الصعاب بلا كلل ولا ملل».

وتابع «لا يخفى عليكم أننا نمضي معا في طريق البناء والتنمية، في مرحلة غاية في الأهمية، قوامها العمل والإنتاج بتفاني وإخلاص للوصول غلى آفاق جديد، وما يتطلبه ذلك من إسهامات شعب مصر العظيم لاستكمال الطريق الصحيح الذي بدأناه، أؤكد لكم أن المنهج الذي يجمع بين الإيمان واليقين بالله، المبني على الأخذ بأسباب الحياة وقوانينها، لهو المنهج الرشيد الذي حرص النبي على ترسيخه وتعليمه لأمته، ما أحوجنا أن نقتدي بأخلاق النبي، فنحرس على مكار الأخلاق من الصدق والأمانة والوفاء بالوعود والمواثيق والتكافل والتراحم، وأن نترجم تلك المعاني إلى سلوك وواقع ملموس في حياتنا، ونبتعد عن كل مساوئ الأخلاق التي لا تليق بديننا وحضارتنا، كما يتعين علينا الانتباه إلى خطورة بث الشائعات، فالشائعات جريمة ضد أمن المجتمع، وصاحبها آثم في حق نفسه ودينه ومجتمعه، ولهذا يتعين علينا جميعا الانتباه إلى ضعاف النفوس، الذين لا يسعون إلى النقد البناء، وإنما إلى إثارة الفتن والأكاذيب».

واختتم «إنني واثق كل الثقة في الله عز وجل، في تحقيق آمالنا لجمهوريتنا الجديدة التي نتمنى أن ينعم بها شعبنا العظيم بحياة آمنة».

الرئيس السيسي يشهد احتفالية المولد النبوي الشريف

مدبولي يهنئ الرئيس السيسي بذكرى المولد النبوي الشريف

الذهاب إلى الأعلى