فيديو يوثق «العد التنازلي» لرحيل 3 سودانيين في الصحراء الليبية

عُثر على مقطع فيديو مؤثر لـ 3 شباب من السودان؛ لقوا حتفهم عطشًا بعد أن «تاهوا» في الصحراء بين مثلث ليبيا والنيجر وتشاد.

وظهر الشخص الذي وثّق الفيديو، وهو يروي تفاصيل محزنة عن مأساتهم قبل أن يتوفى الثلاثة أشخاص، موضحًا أن سيارتهم علقت بالرمال، ولم يستطيعوا إخراجها لأكثر من 3 أيام.

وأضاف أن المياه التي كانت بحوزتهم نفدت، ولم يعد غير مواجهة مصيرهم المحتوم، داعيًا الأصحاب والأهل أن يتصدقوا عنهم طالبين المسامحة من الجميع، بحسب ما أوردت «العربية. نت».

وظهر الشاب، في مقطع الفيديو الذي وجد على هاتفه وهو يقول: «الإنسان اللي يحصل علينا إذا نحن ما عشنا يبلغ هذا المقطع لأهلنا؛ نحن في طريق مقطوع ما نعرفه».

وأظهر المقطع غرق سيارة الشبان في رمال الصحراء، وأضاف المقطع الذي وثق المأساة: «المياه ضعيفة من يوم الثلاثاء واليوم الخميس آخر حلقة»، متابعًا: «أتمنى من الأصحاب والإخوان والأهل يدعون لنا بالثبات إن شاء الله.. الله يسامح الجميع إن شاء الله».

ويحتاج التنقل البري من السودان إلى ليبيا إلى قطع مئات الأميال في قلب الصحراء، مع ارتفاع المخاطر بشأن إمكانية التيه وقلة المياه؛ ما يتسبب في تسجيل حالات وفاة بصورة سنوية جراء حالات التيه أو قلة موارد المياه.

ورغم استهداف المهاجرين الأفارقة بواسطة مليشيات تعاملهم كالرقيق، وتطلب مقابل إطلاق سراحهم فدىً ضخمة؛ لم تتوقف هجرات السودانيين إلى ليبيا.

رئيس مركز بحوث الصحراء الأسبق: مقولة مصر سلة غذاء العالم فيها مغالطة.. والكينوا يصلح بديلا للقمح.. فيديو

الصحراء السوداء.. عمرها 180 مليون سنة وبها ثان أكبر هيكل لديناصور في العالم.. فيديو

زر الذهاب إلى الأعلى