طبيب مصرى ينقذ الطفلة الجوهرة السعودية.. قالوا لأمها ودعيها

هاني عبد الجواد دكتور جراحة ، ذاع صيته في داخل مصر وفي الإقليم، حيث يتواجد مرضاه في كل الدول العربية تقريبا، وكللت جميعها بالنجاح وحقق مستويات عالية وغير متوقعة.

آخر ما قام به الطبيب المصري والاستاذ المساعد بكلية الطب جامعة الأزهر، هو إجراء عملية لطفلة سعودية أنقذها من الموت بعدما يأس جموع الأطباء من حالتها، وقالو لأمها ودعيها.

وكتب عبد الجواد عبر حسابه الشخصي، على موقع تويتر: «الجوهرة من السعودية، قصتها اقوي من قصص الخيال العلمي».

وأضاف «حكايتي معاها بدأت من أسبوعين تقريبا، لقيت دكتور صديق أهلها يقول لي إنه جاي يعرض عليا حالة طفلة من السعودية، طيب فين البنت قالي في تركيا و أهلها منتظرين نكلمهم بس شوق الأشعة.. قولتله انا جاهز كلمهم، قالولي طمنا قولتلهم اطمئنوا».

واستكمل الدكتور هاني عبد الجواد: «ندا عملتلها عملية كبيرة بالعمود الفقري من ٩ أيام، والأيام الأولي بعد العمليه بتكون أيام صعبة جامد علي المريض».

واستطرد: ندا بقي في فترة الأيام الصعبة دي مارست هوايتها في الرسم ورسمتلي اللوحة دي بأيديها علشان تحبيهالي هدية  في اليوم التاسع بعد العملية، مضيفا «شكراً يا ندا».

وكتب في بوست سابق: «الجوهرة من السعوديه، ليها قصه كبيره، دخلت المكتب لقيتها رسمالي الصوره دي و كاتبه عليها بخطها».

وأضاف «عجبتني جداً و بعدين لقيتها بتقولي الرسمة معجبتش كل الناس اللي بره و قالولها بلاش تديها للدكتور علشان الرسمة وحشة ومش هيوافق يعملك العملية، قولتلها بالعكس دي عجبتني جداً و هنتصور بيها كمان».

الخارجية: نتابع تطورات تعرض طبيب مصري لإطلاق نار في السعودية

أول تعليق من وزيرة الهجرة بشأن الاعتداء على طبيب مصري بالسعودية

طبيب مصري يتوصل إلى الجينات المتحكمة في شفاء جلطة القلب

 

الذهاب إلى الأعلى