بشرى سارة من لجنة العفو الرئاسي للمفرج عنهم

كشفت لجنة العفو الرئاسي، أنه بالتنسيق مع الجهات المعنية بالدولة، ووفقاً لتوجيهات رئيس الجمهورية، هناك استعداد لتلقي كافة الطلبات من المُفرج عنهم لتلبية أية احتياجات أو متطلبات من شأنها إعادتهم لحياتهم الطبيعية، وفي مقدمتها حل أية موضوعات متعلقة بالعمل أو رفع الآثار الناجمة عن تواجدهم في الحبس

وأوضحت اللجنة في بيانها، أن هذه الخطوة تأتي في إطار تفعيل دور اللجنة وتنسيقها المستمر مع كافة أجهزة الدولة المعنية والقوى السياسية والحزبية، كما تقوم اللجنة بالفعل بفحص قوائم المُفرج عنهم

وأكدت لجنة العفو على كامل احترامها وتقديرها للدعم الذي يقدمه رئيس الجمهورية للجنة وعملها، وكذا تتوجه بالشكر والامتنان للنائب العام، ووزير الداخلية.

نائب: قرارات العفو الرئاسي تدعم الحوار الوطني

 

زر الذهاب إلى الأعلى