أنور شلوفة: تامر النحاس طلب عمولة للتعاقد مع إيهاب جلال.. فيديو

كشف أنور شلوفة، وكيل لاعبين، تفاصيل تعاقده مع لاعبين مميزين لتدعيم صفوف النادي المصري، وحقيقة وجود خلاف بينه وبين تامر النحاس، وكيل اللاعبين، وعلاقة كامل أبو علي، رئيس المصري البورسعيدي بهذا الخلاف.

وقال شلوفة، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي هاني حتحوت ببرنامج «الماتش» المذاع عبر قناة «صدى البلد»، إن مهام عمله تتمثل في ترشيح اللاعبين؛ لافتًا إلى قيامه بترشيح محمد دبش بالتنسيق مع تامر النحاس؛ ويعمل بناءً على الثقة الموجودة بينه وبين كامل أبو علي.

وكشف تفاصيل مغالطات تحدث عنها تامر النحاس؛ منها أنه كان يُصدّر للاعبين الذين يتم التعاقد معهم بأن التعاقدات تتم لاحتياجات إيهاب جلال وليس النادي، مؤكدًا أن النحاس طلب بشكل مباشر الحصول على عمولة مقابل التعاقد مع إيهاب جلال؛ وهو أمر تم رفضه من جانب إدارة المصري، مضيفًا: «يُمكنّه تكذيبي في هذا الكلام».

ولفت إلى أنه كوكيل للمدرب فليس له الحق في طلب عمولة؛ إنما من حقه أخذ عملة من إيهاب جلال ليس من النادي، مضيفًا: «قعد معايا أكتر من مرة بحجة وجود لاعبين، وعرض عليا أكتر من 7 لاعبين دون المستوى بحجة إن إيهاب جلال كان محتاجهم».

وأشار إلى أنه تعاقد مع لاعبين جيدين للمصري منهم مروان حمدي وحسين السيد وعمرو سعداوي، وذلك بمعرفة إيهاب جلال، باستثناء اللاعبين دغموم ومروان حمدي الذين تم استقدامهم للمصري قبل وجود إيهاب جلال، مؤكدًا أنه لا خلاف في الكرة فاللاعب الجيد معروف أنه جيد.

وأوضح أن تامر النحاس له تجربة سابقة في المصري بسبب لاعبين كلّفوا النادي أموالًا كثيرة، وتركوا النادي بعد 4 أشهر من قدومهم، مضيفًا أن النحاس طلب منه أن يطلب من كامل أبو علي رعاية نادي تليفونات بني سويف، وهو ما قُوبل بالرفض، وتوجد مراسلات تثبت هذا الكلام.

وعن ضم علي زعزع للمصري، أشار إلى أن تامر النحاس قال له سنقرأ الفاتحة سويًا؛ ولو حدث بيننا اتفاق فإن ذلك سيكون بمثابة عقد اتفاق؛ لضم زعزع للنادي المصري، وبعد ذلك قام بالتفاوض مع ناديي سيراميكا كليوباترا وفيوتشر؛ مستطردًا: «أكبر دليل على ما أقوله أنه غير أمين على كابتن إيهاب جلال؛ لأنه كلم دغموم على أنه وكيل كابتن إيهاب؛ وأنا اللي جايب دغموم عن طريق وكيله أحمد نجم».

تامر النحاس : رفضت فكرة عودة إيهاب جلال للمصري

رسميًا..المصري يقرر الاستغناء عن الجهاز الفني بقيادة الكابتن إيهاب جلال

الذهاب إلى الأعلى