تعرف على الفارق بين الحجر والعزل المصاحبين لكورونا

انتشرت خلال الفترة الماضية مصطلحات كثيرة ترتبط بفيروس كورونا والوقاية والعلاج منه ومن أهم تلك المصطلحات الحجر الصحي أو العزل الذاتي.

ويوضح الدكتور كلايتون تي كاول، اختصاصي أمراض الرئة ورئيس قسم الطب الوقائي والمهني في مركز Mayo Clinic، الفرق بين هذه المصطلحات ، مؤكدا أنه يجب أن يعرف الأشخاص أيهما أفضل خيار لحالاتهم.

ويقول كاول: “تشير مصطلحات الحجر الصحي والعزل الذاتي إلى فعل فصل شخص ما عن الآخرين. ولكن المصطلحات في الواقع مختلفة، حيث يتم استخدام الحجر الصحي لشخص ليس لديه أعراض، بينما يستخدم العزل عندما يتم التأكد من إصابة شخص ما بالمرض. وعادة ما يكون العزل أكثر صرامة من الحجر الصحي”.

الحجر الصحي

ويبدأ الدكتور كاول بشرح مصطلح الحجر الصحي مؤكدا أنه يحدث عندما نأخذ شخصا دون أعراض تماما ونبعده عن الآخرين، وعادة، هناك سبب ما وراء قيامنا بذلك، وبعبارة أوضح، يتم تنفيذ الحجر الصحي عند السفر إلى منطقة بها معدل انتشار مرتفع لمرض أو حالة”.

ويقول الدكتور كاول إن الحجر الصحي مناسب أيضا لشخص كان بالقرب من شخص ثبتت إصابته بالمرض.

وأثناء وجودهم في الحجر الصحي، يقترح الدكتور كاول أن يتخذ الأشخاص إجراءات تشمل البقاء على مسافة حوالي مترين على الأقل من الأشخاص الآخرين في المنزل وإذا أمكن، البقاء في غرفة منفصلة وغسل اليدين بانتظام بالماء والصابون. وإذا لم يكن ذلك ممكنا، فاستخدم مطهرا لليدين أو مناديل معقمة وغسل الأسطح بانتظام في المنزل وتجنب لمس الوجه.

العزل

وقال الدكتور كاول أن العزل هو وسيلة لعزل شخص إيجابي للمرض عن الأشخاص الأصحاء. وإذا كنت في عزلة في المنزل، فعليك أن تكون بعيدا عن أفراد عائلتك قدر الإمكان”.

وأضاف الدكتور كاول: “في بعض الأحيان، قد لا يكون لديك غرفة أخرى لتبقى فيها بمفردك في المنزل، ولكن إذا أمكن، ابق خارج الحلقة التي تزيد مسافتها عن مترين ولا تتنفس في وجههم بشكل مباشر. وإذا كنت متزوجا، فلا ينبغي أن تنام مع شريكك في نفس السرير وبنفس الغرفة خلال فترة العزل حتى إنهاء هذه الفترة”.

وأثناء العزلة، يقترح الدكتور كاول أن يتخذ الأشخاص إجراءات تشمل البقاء في غرفة منفصلة. وإذا لم يكن ذلك ممكنا، احتفظ بمسافة تباعد تبلغ مترين على الأقل عن الآخرين وارتداء قناعا عندما تكون في نفس الغرفة مع الآخرين وغسل اليدين بالماء والصابون ومسح الأسطح ومقابض الأبواب والهواتف المحمولة وأسطح العمل والأماكن الأخرى التي تم لمسها.

الصحة: ارتفاع عدد متعافي كورونا إلى 53779 حالات و5035 إجمالي الوفيات

وفاة رامبو العراق بفيروس كورونا

زر الذهاب إلى الأعلى