خدعة أوكرانيا لدفع الروس إلى الجحيم في كييف عبر لافتات الطرق

طلبت وكالات حكومية أوكرانية من مواطنيها، إزالة لافتات الطرق وعلامات الشوارع؛ للعمل على إرباك الجيش الروسي الذي يحاول السيطرة على البلاد.

احتدام القتال

وكان حساب وزارة الدفاع الأوكرانية، أحد الحسابات التي نشرت هذه الدعوة مع احتدام القتال حول العاصمة الأوكرانية كييف، وفق «سكاي نيوز عربية».

وكتبت وزارة الدفاع الأوكرانية، في تغريدة عبر موقع تويتر: «من أجل إرباك العدو الذين يتنقل بشكل غير قانوني في أوكرانيا؛ ندعو لإزالة اللوحات التي تحمل أرقام وأسماء الشوارع في المدن والقرى».

لعنات وشتائم

وفي السياق ذاته، اتجه حساب وكالة لافتات الطرق الأوكرانية إلى ذات الأمر، مع إضافة لعنات وشتائم لروسيا، بحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

ووضعت هذه الوزارة شتائهما على بعض اللافتات الكهربائية في بعض الطرق السريعة؛ وكالت الشتائم لسفينة حربية روسية بعد مقتل جنود أوكرانيين في جزيرة الأفاعي رفضوا الاستسلام لقوات روسية.

تطهير أوكرانيا

وقال مواطن أوكراني: «سنفعل كل ما في وسعنا لتطهير أوكرانيا من المحتل الروسي في أسرع وقت ممكن. قمنا بتفكيك لافتات الطرق على جميع طرق البلاد».

ودعا إلى أن الأولوية في إزالة اللافتات للعلامات الإرشادية، وأسماء المناطق السكنية، موضحًا تسليم اللافتات المنزوعة إلى السلطات المحلية والركاب، لافتًا إلى أن الأوكرانيين بهذا الفعل يساعدون الروس على الذهاب فورًا إلى الجحيم.

الأمم المتحدة تكشف حصيلة القتلى المدنيين والنازحين بأوكرانيا

محلل سياسي: سيتم تقسيم أوكرانيا ومنطقة دونباس تحت السيطرة الروسية .. فيديو

زر الذهاب إلى الأعلى