رونالدينيو عن تواجده في مصر: يوم جميل ومبارك

عبر البرازيلي رونالدينيو، نجم برشلونة وميلان السابق، عن سعادته بالتواجد في القاهرة، خلال الفترة الحالية، للترويج للسياحة.

ونشر رونالدينيو، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «إنستجرام»، صورة له من شرفة الفندق على ضفاف النيل: «يوم آخر جميل ومبارك بالنسبة لي بمصر.. أنا في المنطقة».

وتواجد البرازيلي رونالدينيو، نجم برشلونة وميلان السابق، في القاهرة، اليوم الثلاثاء، مؤكدًا أن مصر كانت سبب شهرته كلاعب لكرة القدم.

وقال رونالدينيو، خلال المؤتمر الصحفي المقام حاليًا، إن التواجد في مصر يمنحه السعادة، خاصة وأنها شهدت تألقه في كأس العالم للشباب عام 1997 مع البرازيل، ومنحته الأفضلية بكرة القدم.

وأضاف رونالدينيو، أنه يحب دائمًا زيارة مصر والأهرامات، خاصة وأنها بلد محببة لقلبه، مشيرًا إلى أنه يحب سماع الموسيقى بشكل كبير، ويستمتع بوقته معها خارج الملعب.

وتابع الأسطورة البرازيلي «هناك لاعبون مميزون في العالم مثل الأرجنتينى ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار والمصرى محمد صلاح الأفضل، ثم الفرنسي إمبابي حيث سعيد ببقائه في باريس جيرمان، وهذا ما يجعله الأفضل لذلك سعيد بقراره».

وعن قرار محمد صلاح، بشأن مستقبله مع ليفربول، قال رونالدينيو: «يجب أن يبحث عن السعادة والمكان الذي يجلب له السعادة سواء ليفربول أو الرحيل فهو قراره، ويجب أن يستمتع به وأهم شيء في الحياة هو لعب كرة القدم لأنها المتعة الأكبر في حياتنا، ويجب على الشباب أن يحلموا بلعب الكرة، وأن اللعب يمنح السعادة لأصحابه ويجب أن يركز الشباب في أن يكونوا لاعبين مميزين».

وتألق رونالدينيو، عام 1997 في بطولة كأس العالم للشباب التي أقيمت بالقاهرة، مع البرازيل، حيث حصد وقتها أفضل لاعب في البطولة، وكانت محطة في انتقاله إلى باريس سان جيرمان الفرنسي ومنه إلى برشلونة الإسباني وميلان الإيطالي بعدها.

إيسترن كومباني : تم تأكيد حضور رونالدينيو إلى مصر لمشاهدة مباراتنا مع الاهلي

وفاة والدة رونالدينيو بعد إصابتها بكورونا

زر الذهاب إلى الأعلى