الحكم على صامويل إيتو بالسجن 22 شهرًا مع إيقاف التنفيذ بسبب التهرب الضريبي

قررت محكمة الجنايات في مدينة برشلونة الإسبانية، معاقبة صامويل إيتو رئيس الاتحاد الكاميروني لكرة القدم، السجن 22 شهرًا، وفقًا لتقارير صحفية إسبانية، اليوم الإثنين.

وأكدت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتالونية، أن إيتو وافق على العقوبة في قضية تهربه الضريبي، حيث تعود المخالفات التي عوقب عليها إيتو إلى الفترة ما بين 2006 و2009 عندما كان لاعبًا في برشلونة.

ووفقًا للقانون الإسباني، فإن إيتو لن ينفذ عقوبة السجن خاصة وأن القانون ينص على إيقاف تنفيذ عقوبات السجن ذات المدة أقل من عامين 24 شهرًا لمن لا يملكون سوابق جنائية، ولكنه سيدفع غرامة قدرها مليون و810 آلاف و310 يورو في 4 جرائم تهرب ضريبي مختلفة.

وبلغ إجمالي المبلغ المُختلس ضريبيًا 3 ملايين و872 ألفًا و621 يورو من مصلحة الضرائب الإسبانية.

يوتولى صامويل إيتو، صاحب الـ41 عامًا، رئاسة الاتحاد الكاميروني لكرة القدم منذ 6 أشهر.

يذكر أن إيتو انتقل إلى إسبانيا عام 1996 لينضم إلى ريال مدريد، قبل أن ينتقل إلى مايوركا عام 2000، ثم انتقل إلى برشلونة في 2004.

إيتو يهنئ الكاميرون بالتأهل إلى المونديال: روح لا تقهر

صامويل إيتو يوجه رسالة لمنتخبات أمم أفريقيا: معًا كتبنا التاريخ

زر الذهاب إلى الأعلى