فتاوى المرأة في التنظيمات الإرهابية.. داعش يتصدر والقاعدة وحزب التحرير في الصورة

كتب: كريم فؤاد

حلَّل المؤشر العالمي للفتوى "GFI" التابع لدار الإفتاء المصرية فتاوى المرأة في التنظيمات الإرهابية، مبينًا أن تنظيم "داعش" الإرهابي استحوذ على 50% من جملة فتاوى التنظيمات المتشددة، وأرجع المؤشر ارتفاع تلك النسبة السابقة إلى تعدد أدوات وآليات نشر الفتاوى من جانب داعش، والتي تنوعت بين الإصدارات المرئية والمسموعة مثل: مجلتي "النبأ والأنفال" وإذاعة البيان التي تخصِّص جانبًا منها لفتاوى المرأة.

كما بيَّن مؤشر الفتوى أن تنظيم القاعدة جاء في المرتبة الثانية بنسبة 35%، حيث خصص التنظيم بعض إصداراته للمرأة، ومن بينها مجلتا بَيتُكِ وابنة الإسلام اللتان تنشران فتاوى المرأة. وحل حزب التحرير ثالثًا في إصدار فتاوى خاصة بالمرأة وذلك بنسبة 15% عبر فتاوى أمير الحزب "عطاء بن خليل أبو الرشتة" وتليفزيون الواقية والمكاتب الإعلامية للحزب.

وبيَّن مؤشر الفتوى أنه على الرغم من تصدر تنظيم داعش في إصدار فتاوى المرأة بين نظائره من التنظيمات الإرهابية الأخرى، غير أنه لوحظ تراجع اهتمام التنظيم هذا العام عن إصدار فتاوى المرأة الخاصة برمضان، وذلك بسبب الوضع المتردي للتنظيم والهزائم المتكررة له على الأرض وعدم الاستقرار الذي يعانيه في الوقت الحالي، بخلاف العام الماضي، حيث كان يخصِّص أجزاءً كاملة للفتوى الرمضانية النسوية بمجلتي: "النبأ"، و"الأنفال".

الذهاب إلى الأعلى