كيف اتخذت الدولة خطوات استباقية لتوسعة رقعة زراعة القمح؟.. فيديو

قال الكاتب الصحفي جمال رائف، إن الكثير من التحديات كانت تواجه مشروع توشكى، لكن الدولة المصرية استطاعت التغلب عليها من أجل إعادة إحياء هذا المشروع المهم مجددا وتوصيل المياه والمرافق وخطوط السكك الحديدية إلى توشكى.

وأضاف جمال رائف، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية فاتن عبد المعبود ببرنامج «صباح البلد» المذاع على قناة صدى البلد، أن مصر عملت على إيجاد بنية تحتية منذ 8 سنوات متمثلة في الطرق والكباري والمرافق المختلفة، ولولا ذلك ما رأينا مشروع توشكى وما كنا سنجني ثماره هذا الحصاد المبهر اليوم.

وتابع الكاتب الصحفي، أن هذا الحصاد يأتي في توقيت استثنائي، لأن القيادة السياسية كانت تنظر إلى المستقبل لتوفير احتياجات المواطنين من خلال اتخاذ إجراءات استباقية للتغلب على الأزمات المتوقعة وتوسعة رقعة القمح وتأمين الأمن الغذائي المصري، مضيفا أنه على الجميع الشعور بالفخر الآن بمشاعر الحصاد والإرادة القوية التي تحقق الأحلام وتتجاوز الصعاب.

وأوضح جمال رائف أن الدولة توفر كل الإمكانيات التي من شأنها تعزيز قدرتها في تجاوز أي أزمة خارجية، ومن هنا اهتمت مصر بإنشاء الصوامع التي منعت إهدار نحو 20% من مخزون القمح وهو رقم كبير للغاية، إضافة إلى استخدام أساليب الري الحديثة وإنشاء الصوب الزراعية، وتدشين محطة بحر البقر، وزراعة مساحات كبيرة شرق العوينات.

https://www.youtube.com/watch?v=fT7MWIZ-QDI

 زراعة القمح زراعة القمح

الرئيس السيسي يصل إلى توشكى بجنوب الوادي ويشهد بدء موسم حصاد القمح

وزير الزراعة يبحث مع محافظ القليوبية توفير أراضي لمشروعات حياة كريمة والاستعداد لحصاد القمح

الذهاب إلى الأعلى