وفاء الكيلاني تعلق على مقتل شيماء جمال: «فيروس فتاك اسمه جنون البشر»

علقت الإعلامية وفاء الكيلاني على مقتل المذيعة شيماء جمال، على يد زوجها وقيامه بضربها على رأسها بمقبض المسدس «طبنجة» ثم شوه وجهها بماء نار ودفنها في حديقة مزرعته بمدينة البدرشين.

تعليق وفاء الكيلاني على شيماء جمال

وكتبت الإعلامية وفاء الكيلاني، عبر حسابها الرسمي بموقع «تويتر»: «وكأن فيروس فتاك اسمه جنون البشر يفتك بعقول الناس، الله يرحمك».

تعليق وفاء الكيلاني على مقتل شيماء جمال
تعليق وفاء الكيلاني على مقتل شيماء جمال

وانتهى زوج شيماء جمال من ارتكاب جريمته، فأخفاها داخل المزرعة واصطحب العامل الذي كان رفقته وتركه رفقة مجموعة من الأشخاص بالساحل الشمالي خشية كشف أمره، لكنه نجح في الفرار، ثم أبلغ نيابة حوادث جنوب الجيزة بالواقعة عن وبعدها تبين مقتل المذيعة شيماء جمال.

وداخل مزرعة في منطقة البدرشين بمحافظة الجيزة، استدرج فيها الجاني زوجته المذيعة شيماء جمال، بدعوى شرائها لها،  لكن احتضنت أرضها جريمة قتل بشعة هزت السوشيال ميديا خلال الساعات الماضية وفكت طلاسمها الأجهزة الأمنية بالجيزة بعد 7 أيام من البحث.

7 أيام من جهود البحث والتحري التي ترأسها اللواء علاء سليم مدير قطاع الأمن العام بينت أن الزوج كلف شخص كان يرافقه بشراء مزرعة بمنطقة البدرشين، حاول الزوج إيهام المذيعة شيماء جمال بشرائه لها، حتى يسهل استدراجها للمكان.

قتل المذيعة شيماء جمال

ما إن وصلت المذيعة شماء جمال إلى المزرعة وقعت معركة بينهما حامية الوطيس، انتهت بإشهار الزوج سلاحه الناري المرخص واعتدى عليها بمنطقة الرأس فأرداها قتيلة، ثم شوّه وجهها بماء نار، ثم قام بدفنها داخل حديقة مزرعته بمدينة البدرشين.

انتهى الزوج من ارتكاب جريمته، فأخفاها داخل المزرعة واصطحب العامل الذي كان رفقته وتركه رفقة مجموعة من الأشخاص بالساحل الشمالي خشية كشف أمره، لكنه نجح في الفرار، ثم أبلغ نيابة حوادث جنوب الجيزة بالواقعة.

الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة استخرجت جثة المذيعة شيماء جمال من حديقة مزرعة زوجها بمدينة البدرشين عقب دفن الأخير لها فور التخلص منها.

تحريات الأجهزة الأمنية كشفت أن المذيعة شيماء جمال كانت متزوجة منه عرفيًا وطلبت منه إعلان زواجهما إلا أنه كان يرفض، ما دفعها لتهديده بإبلاغ زوجته الأولى وهو ما أثار غضبه فقرر التخلص منها.

المذيعة شيماء جمال

تستخرج الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، جثة المذيعة شيماء جمال من حديقة مزرعة زوجها بمدينة البدرشين.

كشفت مصادر مطلعة على تحقيقات مقتل المذيعة شيماء جمال على يد زوجها، أن زوجها ضربها على رأسها بمقبض المسدس “طبنجة” ثم شوه وجهها بماء نار ودفنها في حديقة مزرعته بمدينة البدرشين.

زوج المذيعة شيماء جمال

وتواصل الأجهزة الأمنية التحقيقات والتحريات حول واقعة المذيعة شيماء جمال، للوقوف على ملابساتها ومعرفة تفاصيلها.

مديرية أمن الجيزة تلقت بلاغًا يفيد بتغيب مذيعة تليفزيونية بإحدى المحطات الفضائيات الخاصة تُدعى شيماء جمال، تبين من التحريات أنها تقدم برنامج المشاغبة، وبعمل التحريات اللازمة تبين صدق البلاغ وأنها متغيبة من يوم 20 يونيو الجاري أي منذ ٧ أيام.

تحريات الأجهزة الأمنية

أشارت التحريات الأولية التي أجريت بقيادة اللواء مدحت فارس، مدير الإدارة العامة للمباحث، أن المذيعة خرجت مع زوجها لشراء بعض المستلزمات، ثم طلبت منه انتظارها لتصفيف شعرها في كوافير بالشيخ زايد، وبعد انتظار لفترة طويلة لم تعد زوجته وفوجئ بإغلاق هاتفها، فقام بتحرير محضر داخل قسم الشرطة.

ننشر الصور الأولى لمكان واقعة قتل المذيعة شيماء جمال.. صور وفيديو

«أدمن» صفحة المذيعة شيماء جمال يطالب محبيها الدعاء لها

زر الذهاب إلى الأعلى