نائب: إفطار الأسرة المصرية يؤكد أن الجمهورية الجديدة تتسع للجميع

أكد النائب فرج فتحى فرج، أمين سر لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية بمجلس الشيوخ، إن حفل إفطار الأسرة المصرية الذي نظم بدعوة من الرئيس عبد الفتاح السيسى، هذا العام ضم جميع أطياف المجتمع المصري، في مشهد يعكس حجم الترابط الذي يجمع المصريين، ويعكس أن الجمهورية الجديدة تساع الجميع .

وقال "فتحي"، إن الإفطار هذا العام جاء وسط حالة من السعادة بقرارات العفو الرئاسي، التى شملت عدد من الشباب، تمهيدا لعودة لجنة العفو الرئاسي إلى عملها، على أن توسيع قاعدة عملها بالتعاون مع الأجهزة المختصة ومنظمات المجتمع المدني المعنية، وفقا لتكليفات الرئيس، وهو ما يؤكد أن القيادة السياسية عل استعداد لتعام مع جميع الأراء والاتجاهات الفكرية خلال الفترة المقبلة.

وأضاف"فتحي"، أن حديث الرئيس إلى المصريين حمل كعادته مقدار كبير من المصارحة والشفافية، خاصة عندما تحدث عن استنفاذ الاحتياطي النقدي في فترة الأزمات، مؤكدا أن المواطن المصري تحمل الآثار الناجمة عن تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي، وذلك بالتوازي مع إعادة بناء وتطوير البنية التحتية للدولة.

وأشار عضو مجلس الشيوخ، إلى أهمية الحوار الوطني الذي دعا إلية الرئيس عبد الفتاح السيسى، مع جميع القوى السياسية، لوضع أسس ومبادىء الجمهورية الجديدة، التى تتسع لجميع الأراء والاتجاهات طالما كان ذلك في مصلحة الوطن.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، قد أعلن خلال إفطار الأسرة المصرية، إعادة تفعيل عمل لجنة العفو الرئاسي التي تم تشكيلها كأحد مخرجات المؤتمر الوطني للشباب، على أن توسع قاعدة عملها بالتعاون مع الأجهزة المختصة ومنظمات المجتمع المدني المعنية.

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسى، خلال إفطار الأسرة المصرية، إنه كلف الحكومة بعقد مؤتمر صحفى عالمى لإعلان خطة الدولة المصرية للتعامل مع الأزمن الاقتصادية العالمي.

الرئيس السيسي يكلف الحكومة بزيادة المحفزات المادية والخدمية لمزارعي القمح

الرئيس السيسي يوجه رسالة للشباب المفرج عنهم: الوطن يتسع للجميع

الرئيس السيسي: تكليف الحكومة بطرح شركات مملوكة للقوات المسلحة في البورصة قبل نهاية العام الحالي

الذهاب إلى الأعلى