سياسة وبرلمان

نائب بالشيوخ يحذر من «الشعوذة الإلكترونية» ويطالب بحملات توعية للمواطنين

انتقد النائب حسانين توفيق، عضو مجلس الشيوخ، ما يتم تداوله عبر مواقع التواصل الإجتماعي بشأن طرح دورات تدريبية لتعلم السحر وتحصيل أموال عليها، موضحًا أن هذا الأمر يمكن أن يطلق عليه الشعوذة الالكترونية التي تتطلب اتخاذ إجراءت صارمة من الدولة للتصدي لها، فضلًا عن ضرورة التوعية بمواجهة مثل هذه الأعمال سواء من الأسرة أو الاعلام من خلال حملات توضح للمواطنين كذب هؤلاء الدجالين.

وأوضح توفيق، في بيان له، أن هناك أرقام مفزعة تتحدث عن أن مصر تنفق سنويًا على أعمال السحر والشعوذة مليارات الجنيهات سنويًا، لفك الأعمال والسحر الأسود، إضافة إلى أن محافظات الوجه القبلي هي الأكثر إنفاقًا على تلك الأشياء، وفق إحصاء المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية في الربع الأول من 2020 وهو ما يدق جرس انذار للضرورة الالتفات إلى هذه الممارسات الخادعة للمواطنين والناهبة لأموالهم، وخاصة بعد أن وصل الأمر لاستغلال البيئة الإلكترونية فيها.

وأشار توفيق، إلى أن هذه الأمور مخالفة للشريعة الإسلامية ولجميع الأديان السماوية، مبينًا أن هناك مسميات كثيرة أطلقت لخداع المواطنين وذلك مثل ما يعرف بعلم الروحانيات وهو ما يندرج أيضًا تحت بند الخرافات والبدع.، مؤكدا علي أن مثل هذه التصرفات في حاجة دائما لحملات توعية بشكل أكبر بوسائل الإعلام والمنصات الإلكترونية وأيضا المدارس والجامعات لإزالة كل هذه المغالطات.

مرتضى منصور: «مش هنكمل مباراة القمة لو وليد سليمان لعب بالخاتم السحري»

متحدث الوزراء عن رسوم الرسوب: «القرار له مفعول السحر على الطلاب معتادي السقوط».. فيديو

زر الذهاب إلى الأعلى