نواب التنسيقية ومستقبل وطن يستعرضون التحديات والطموحات في ملتقي شباب الاسكندرية

استعرض أعضاء لجنة الشباب بمجلس النواب، عن تنسيقية الاحزاب والسياسين ومستقبل وطن، التحديات التي واجهتهم خلال مشوارهم قبل الوصول الي مقعد البرلمان، موضحين أن الهدف من ذلك توجيه رسالة للشباب بأنه مهما كانت الصعوبات سيتحقق الحلم.

جاء ذلك خلال مشاركة اللجنة في ملتقى شباب العمراوي بالاسكندرية الذي ترأسه الدكتور خالد بدوي، نظرا لارتباط رئيس اللجنة بمهمة عمل برلمانية.

وقال النانب خالد بدوي الذي أدار الملتقي، إن الهدف من الملتقي هو معرفة احلام الشباب وتطلعاتهم، في ظل التمكين الكبير الذي يشهده شباب مصر في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأوضح بدوي خلال كلمته، أن ما شهده العالم من ابعا كبير بموكب المومميات الملكية، يدل أننا شعب له حضارة كبيرة، ولدينا رئيس عظيم يقدر حضارة الاجداد في الماضي ويقدر ويعظم دور الشباب في الحاضر والمستقبل.

وتابع: «لدينا رئيس نقل مصر من شبة دولة الي دولة تعيد حضارتها».

وتحدث النائب خالد بدوي، عن التحديات التي واجهت رئيس اللجنة الدكتور محمود حسين، مؤكدًا أنه كان رئيسًا لبرلمان شباب مصر، وصمم علي حلمه وأصبح رئيسًا للجنة الشباب.

من جانبها قالت النائبة هادية حسني ، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، أنها خاضت تحديات عديدة قبل دخولها البرلمان، حيث كانت تدرس في كلية الصيدلة، وتجتهد في التدريب حتي اصبحت بطلة عالمية في كرة الريشة الطائرة، لافتة الي انها خاضت انتخابات 2014 ولم نوفق، وخاضت تجربة ثرية بالانضمام للبرنامج الرئاسي، والذي اكسبها خبرات كبيرة في مختلف المجالات.

وأضافت: «رغم اخفاقي في الانتخابات في وقت سابق إلا إنني حققت حلمها بدخول المجلس الحالي».

من جانبه قال النائب محمود توشكي، عضو مجلس النواب عن حزب مستقبل وطن، أن عمره 28 عامًا وخاض الانتخابات على المقاعد الفردية بدائرة بولاق الدكرور، وهي من الدوائر الانتخابية التي كانت تحتاج إلى جهود كبيرة، لافتًا إلى أنه قبل التحدي وخاض تجارب عديدة في خدمة اهالي الدائرة قبل الانتخابات بعدة سنوات، وهو ما جعله يحظى بأصوات الناخبين.

وأضاف: «الدولة المصرية حريصة علي تمكين الشباب ويوجد في البرلمان الحالي نواب يصل عمرهم الي 25 عاما ، وهو ما يمثل بشرة خير للشباب».

من جانبها قالت النائبة ولاء عبدالفتاح، أن الجلسة الحوارية مع شباب الاسكندرية دليل على تمكين الشباب مؤكدة أن النواب الشباب بالبرلمان الحالي، خاضوا تجارب كبيرة وكل واحد منهم قاتل من أجل الوصول إلى المكان الذي أصبح فيه الآن.

وأكدت إنها لم تكتفي بعملها كأستاذ مساعد بجامعة المنصورة، وحرصت علي خوض العديد من التجارب الشبابية داخل الجامعة، حتى أصبحت منسق عام الأنشطة الطلابية على مستوى الدلتا، وذلك بعد نجاحات كبيرة تحققت على مستوى إشرافها علىي الأنشطة الطلابية وهو ما أهلها لتكون عضوًا في الاتحاد العام لمراكز شباب مصر.

من جانبه استعرض النائب خالد بدوي، عضو تنسيقية الأحزاب والذي أدار الجلسة الحوارية، الصعوبات التي واجهته مؤكدًا أنه حصل على مجموع 99 % في الثانوية العامة، وحرص والده على دخوله كلية الطب، ولكنه قام بتحويل أوراقه إلى كلية التربية الرياضية، واستطاع أن يكون الأول على الدفعة خلال 4 سنوات الدراسة حتى تم تعيينه معيدًا بالكلية ثم أستاذ دكتور.

وأوضح أنه عانى كثيرًا من التنمر بعد تحويل أوراقه من كلية القمة إلى كلية التربية الرياضية، كما كان يواجه إحباطات كبيرة من قبل البعض بأنه لن يتم تعيينه معيدًا بسبب وجود أبناء عدد من قيادات الجامعة معه في نفس الكلية ولكنه أصر على حلمه وتحقق .

وأشار إلى أنه عندما علم بالاعلان عن البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب، في عام 2016 قدم اوراقه وتم قبولها متابعًا: «كان من ضمن الطموحات التي سجلتها وقتها رغبتي في أن أكون رئيسًا لمجلس النواب، وهو الأمر الذي سالتني فيها الدكتورة هالة السعيد خلال المقابلة الشخصية التي كانت اشرف عليها».

ووجه بدوي حديثه للشباب المشاركين في الملتقي: «رسالتي لكل شاب فيكم تمسك بحلمك لا تمشي مع صديق يحبطك.. عايز تشوف مستقبلك شوف أصدقاءك».

وفي السياق ذاته أكدت النائبة آية مدني، عضو تنسيقية شباب الأحزاب بطلة مصر والعالم في لعبة الخماسي الحديث، أنها لم تصل إلى مقعد البرلمان إلا نتيجة اجتهادها في اللعبة التي منحتها كل شئ، واستطاعت رفع علم مصر من خلالها في العديد من المحافل الدولية.

وأشارت إلى أنه تم تعيينها في مجلس النواب باعتبارها بطلة رياضية، لافتة إلى أنها كانت ضمن خريجي البرنامج الرئاسي الذي منحها قدرات سياسية وعملية كبيرة في مختلف المجالات.

فيما أكد النائب طارق سيد، رئيس نادي الأولمبي، أنه كان لديه حلم يراوده لم يتحقق حيث كان يحلم أن يكون وزيرًا في الحكومة، لافتًا إلى أنه خاض في شبابه العديد من الصعوبات قبل أن يصبح نائبًا في البرلمان، ورئيسًا لنادي الأولمبي.

لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان تتفقد مستشفى دار السلام بسوهاج

لجنة النقل بالبرلمان ترافق كامل الوزير في تفقد توسعات الطريق الدائري

زر الذهاب إلى الأعلى