وزيرة الهجرة تتابع موقف الجالية المصرية في أوكرانيا

عقدت وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج نبيلة مكرم، اجتماعا، اليوم، عبر تطبيق “زووم” بممثلي الجالية المصرية في مختلف المدن الأوكرانية؛ لمتابعة آخر المستجدات والاطمئنان على أوضاعهم في ضوء تطورات الوضع بالأزمة الروسية الأوكرانية، وذلك في إطار المتابعة اليومية المستمرة لموقف المصريين في أوكرانيا.

وحرصت السفيرة نبيلة مكرم – بحسب بيان لوزارة الهجرة، اليوم /الأحد/ – على متابعة أعداد المصريين الذين قاموا بالتحرك من الأماكن الخطرة، وموقف الحالات الإنسانية في أماكن الاختباء، والتأكد من سلامة أبناء الجالية المصرية في مختلف المدن الأوكرانية، وموقف المصريين العابرين إلى الحدود الأوكرانية – الرومانية والبولندية والمجرية والسلوفاكية، حيث اطمأنت على أوضاعهم ووصولهم في سلام إلى هذه الحدود، مؤكدة عمل قاعدة بيانات ورفعها للجهات المعنية.

وأعلن ممثلو الجالية المصرية – خلال الاجتماع – أن هناك حالة إصابة لمصري مقيم في أوكرانيا يدعى “محمد سعد محمد زايد”، مقيم ويعمل في أوكرانيا، والذي أُصيب من جراء قصف جوي، في أحد شوارع مدينة خاركوف وحالته الآن مستقرة، ويتلقى الرعاية الطبية العاجلة داخل المستشفى عقب إجراء جراحة، وطلبت الوزيرة استمرار متابعة حالته والاطمئنان عليه.

ونقلت وزيرة الهجرة، خلال الاجتماع، ما أعلنته السفارة المصرية في بوخارست، من تقديم تيسيرات للمصريين العابرين عبر الحدود من أوكرانيا في تسهيل حجز الفنادق وتذاكر العودة إلى أرض الوطن، وإتاحة أرقام تواصل مباشر، لحل أي مشكلة تواجه المصريين خلال تحركهم إلى المناطق الآمنة، مشيدة بجهود السفارة المصرية في بوخارست.

وأبلغت رئيس الجالية والمتطوعين معه من المصريين هناك بمتابعة بعض الحالات لشباب في المناطق الخطرة خاصة ممن لهم تاريخ مرضي، مشيدة بدور ممثلي الجالية المصرية في أوكرانيا وممثل مركز وزارة الهجرة لحوار شباب الدارسين (MEDCE) على متابعتهم المستمرة والتنسيق مع الجهات المعنية.

وفي سياق متصل، جددت وزيرة الهجرة مناشدتها للمصريين في أوكرانيا، الحرص على الالتزام بالتعليمات الصادرة عن السلطات المختصة، واللجوء إلى أماكن الإيواء في المناطق الأشد خطرًا، وكذلك التواصل المستمر مع السفارة المصرية ومع ممثلي الجالية، عند تحركهم، لحل أي مشكلة قد تواجههم، حتى يتم الوصول إلى المناطق الحدودية الآمنة، والالتزام بتوقيتات وتعليمات الحظر المعلنة، حرصا على أمنهم وسلامتهم.

وأكدت الوزيرة أن هناك متابعة مستمرة لتطورات الأوضاع، ولفتت إلى أنها على تواصل مستمر مع كافة جهات الدولة وسفارات مصر في الدول الحدودية مع أوكرانيا لتنسيق تيسير عبور المصريين، وأنه تم إمداد ممثلي الجالية والطلبة المصريين في أوكرانيا بقوائم المنافذ الحدودية الآمنة مع رومانيا وبولندا للتوجه إليها.

وأضافت أنه يتم حصر كافة احتياجات الجالية المصرية في مختلف المدن وخاصة التي بها صعوبات في التنقل مثل خاركوف وبالتافا وسومي، ومن ثم رفع كل المستجدات والتطورات الخاصة بالمصريين في أوكرانيا إلى أجهزة الدولة المعنية.

وشددت وزيرة الهجرة على أن الدولة المصرية لا تدخر جهدًا تجاه أبنائها في أوكرانيا وتعمل على قدم وساق لتقديم كل الدعم لهم سواء من أجل تجاوز الأزمة الراهنة وعودتهم إلى أرض الوطن، مؤكدة عدم الانسياق خلف الشائعات التي تروج خلال هذه المرحلة، والاعتماد فقط على البيانات الصادرة عن الجهات الحكومية المصرية، وفي مقدمتها السفارة المصرية في كييف والسفارات المصرية في دول الحدود والالتزام بالأماكن المتواجدين بها وعدم المغادرة بشكل فردي خاصة في المناطق التي تشهد اشتباكات.

وقدمت الوزيرة الشكر إلى كل رموز الجالية المصرية في أوكرانيا وإلى ممثل مركز وزارة الهجرة للحوار لشباب الدارسين بالخارج في أوكرانيا، على كل جهدهم المبذول في الوقت الراهن، موجهة باستمرار التواصل والتحرك لتلبية احتياجات الجالية والطلبة والتنسيق بين المجموعات لحين فتح مسارات آمنة.
وأهابت وزيرة الهجرة بأبناء الجالية المصرية القادمين من أوكرانيا عبر الحدود الرومانية، التواصل مع ممثلي الجالية الأوكرانية، وموافاتنا بالأسماء وصور جوازات السفر.

وزيرة الهجرة تنفي وفاة طالبة مصرية في أوكرانيا وتكشف حقيقة إيمان أبو غالي

وزيرة الهجرة: وصول الطلاب المصريين على حدود بولندا تمهيدًا لعودتهم

زر الذهاب إلى الأعلى