أحمد موسى: كشفت جرائم الإخوان قبل 2010 ونشرنا وقولنا ما خوفناش زي اللي خافوا .. فيديو

قال الإعلامي أحمد موسى، إنه نشر تقارير صحفية حول إبراهيم الزيات في الأهرام منذ عام 2009، معلقا «اللي بيطلعوا النهاردة يتكلموا كانوا شغالين معاهم، إحنا كنا بنفضحهم وكان فيه برامج تطله تشتمني، والله مذيعين لغاية دلوقتي على الهواء، الجرائد الخاصة بتاعتهم كانت بتشتمني».

وتابع موسى خلال برنامج «على مسئوليتي» على قناة صدى البلد «لم نهادن ومعركتنا واضحة ضد جماعة الإخوان الإرهابية، كتبت عن إبراهيم الزيات حينها وتوليه تنظيم الأمور المالية في أوروبا»، مشيرا إلى أن المجلس الأعلى لمسلمي ألمانيا جرد إبراهيم الزيات من كافة مناصبه.

وأضاف موسى «الإخوان دخلوا ألمانيا من خلال سعيد رمضان زوج بنت حسن البنا، بعدما أسس المركز الإسلامي في ميونيخ عام 1958، ولديه ابن ألقي القبض عليه في فرنسا أكثر من مرة بسبب تهم التحرش، وإبراهيم الزيات تولى إدارة المركز الإسلامي ويعد أخطر شخصية إخوانية جهزت الأرضية للجماعة في أوروبا وتركيا، كون متزوج من ابنة شقيقة نجم الدين أربكان».

وأشار موسى إلى أن مرسي أفرج عن عدد من الإرهابيين، بينهم الإرهابي وجدي غنيم، وإبراهيم منير، وإبراهيم الزيات، ويوسف ندا، وقاتل فرج فودة، وعبد الحميد عثمان موسى الذي حكم عليه بالإعدام بعد قتل مساعد مدير أمن أسيوط سنة 1991، مردفا «اتكلمنا ونشرنا وقولنا ما خوفناش زي اللي خافوا».
زر الذهاب إلى الأعلى