وزير النقل يبحث مع السفير الياباني بالقاهرة الموقف التنفيذي للخط الرابع لمترو الأنفاق


التقى الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، السفير أوكا هيروشي سفير اليابان لدى مصر لبحث تدعيم التعاون بين الجانبين في مجال مترو الأنفاق.


وفي بداية اللقاء أكد الوزير عمق العلاقات المصرية اليابانية والصداقة القوية بين القيادة السياسية والشعبين المصري واليابني مشيداً بالتعاون المثمر بين الجانبين في العديد من المجالات ومنها مجال النقل، و خاصة مشروعات مترو الأنفاق، مشيرا إلى تطلعه إلى استمرار وزيادة التعاون مع الجانب الياباني نظرا لما تملكه اليابان من خبرات وتكنولوجيا حديثة.




ثم استعرض الجانبان الموقف التنفيذي للخط الرابع للمترو، حيث تم استعراض أعمال الجزء الغربي من الأعمال المدنية للمشروع (حدائق الأشجار - المساحة) والذي يقوم بتنفيذه اتحاد شركات “المقاولون العرب - بتروجت – كونكورد – حسن علام”، حيث تم تسليم عدد المحطات من حدائق الأشجار حتى محطة الرماية بكامل المساحة للمقاول، ومن محطة الأهرامات إلى محطة المساحة تسليما جزئيا أما فيما يتعلق بأعمال الجزء الشرقي من الأعمال المدنية للمشروع (المساحة - الفسطاط) فقد تم الإعلان عن مناقصة عامة دولية وفازت بها شركة أوراسكوم للمقاولات.




كما تم مناقشة ما يخص الأعمال الكهروميكانيكة والسكة والورشة، حيث تم توقيع عقد تنفيذ الأعمال مع اتحاد شركات “ميتسوبيشى/أوراسكوم”، وتم دخول العقد حيز التنفيذ، ويتم حالياً أعمال التصميمات، وكذلك بحث آخر المستجدات الخاصة بأعمال الوحدات المتحركة، حيث تم توقيع عقد تنفيذ الأعمال مع شركة ميتسوبيشى اليابانية لتصنيع وتوريد 23 قطارا للمشروع وسيتم التوريد خلال 72 شهرا شاملة فترة التشغيل التجريبى.




كما تم بحث آخر المستجدات الخاصة بتقديم الجانب الياباني منحة لتمويل دراسة مد المرحلة الأولى من الخط الرابع للمترو إلى مدينة الفردوس جنوباً لمسافة 4,5 كم سطحياً لخدمة قطاعات مدينة 6 أكتوبر الواقعة جنوب طريق الواحات البحرية و لخدمة الكثافة السكانية وتوفير وسيلة نقل كهربائية وصديقة للبيئة بهذه المنطقة، وتحقيق التكامل مع وسائل النقل الأخرى بالمنطقة، علاوة على ذلك مرور مسار القطار الكهربائي السريع (العين السخنة – مرسى مطروح) بالقرب من هذه المنطقة.




وأكد وزير النقل  أهمية الخط الرابع للمترو ودوره المستقبلي فى خدمة المناطق الأثرية بالجيزة والمتحف المصري الكبير، وربط أقصى غرب القاهرة الكبرى بأقصى شرقها، فضلا عن استيعاب حركة النقل السطحي الكثيفة على مسار الخط مثل منطقة الهرم ، والمساهمة في تحقيق التنمية المستدامة بإقليم القاهرة الكبرى، والقضاء على مشكلة التلوث البيئي.




وقدم السفير الياباني الشكر لوزير النقل على التعاون الايجابي في مشروعات النقل، مؤكدا الدعم الكامل من الجانب الياباني لمثل هذه المشروعات التي تخدم المواطنين.




وفي ختام الاجتماع تم بحث ترتيبات مشاركة وزير النقل بتكليف من الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية ونيابة عن سيادته في تأبين رئيس الوزراء الياباني السابق شينزوابي خلال الفترة القادمة حيث أكد الوزير احترام وتقدير القيادة السياسية والشعب المصري للشعب الياباني والحكومة اليابانية ولرئيس الوزارة الياباني السابق شينزو آبي والذي وصفه بأنه كان رجلًا عظيماً محبًا للسلام والتنمية ولمصر، مشيرًا إلى أن مصر كانت قد أطلقت اسمه قبل ذلك على محور مروري كبير هام في القاهرة تقديراً له.





زر الذهاب إلى الأعلى