توقيع الاتفاق السياسي بين البرهان وحمدوك في السودان

أعلنت وكالة الأنباء السودانية توقيع الاتفاق السياسي بين الفريق عبدالفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة السوداني، وعبدالله حمدوك، رئيس الوزراء لإنهاءالأزمة فى البلاد.

اتفاق البرهان وحمدوك يؤكد على ضرورة الإسراع في استكمال جميع مؤسسات الحكم الانتقالي كما يؤكد الإفراج عن كل المعتقلين السياسيين وينص على تشكيل جيش وطني موحد.

وكان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان عبد الرحمن رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني، أكد أنه سيتم إطلاق سراح أى معتقل لا تثبت عليه تهمة جنائية وفق وكالة الأنباء السودانية سونا.

وأشاد الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان عبد الرحمن رئيس مجلس السيادة الانتقالي السودانى بالعلاقات التاريخية بين السودان والولايات المتحدة الأمريكية، وجدد حرصه على تطويرها وتنميتها بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين.

وأكد البرهان لدى لقائه بالقصر الجمهورى اليوم مولى في، مساعدة وزير الخارجية الأمريكي للشئون الإفريقية والوفد المرافق لها، بحضور وكيل وزارة الخارجية المكلف السفير علي الصادق والقائم بأعمال السفارة الأمريكية بالخرطوم السفير براين شوكان، أكد تمسكهم بالوثيقة الدستورية، وإجراء حوار شامل مع كل القوى السياسية لاستكمال هياكل السلطة الانتقالية، وإنجاح عملية الانتقال الديمقراطي بالبلاد وصولاََ لانتخابات حرة ونزيهة في يوليو من العام 2023م.

البرهان يصدر مرسوما دستوريا بتشكيل مجلس السيادة السوداني

 

الذهاب إلى الأعلى