دراسة: بعض الناس لا يستمتعون بإجازاتهم إلا إذا شاركوها على السوشيال

رصدت دراسة أمريكية، كيف أمضى 3 آلاف شخص إجازاتهم خلال الصيف الماضي، وبينت نتائج الدراسة أن ثلث المستطلَعين لا يشعرون أنهم قضوا إجازة حقيقية، إلا إذا نشروا ذلك على وسائل التواصل الاجتماعي.

لماذا لا يستطيع الناس التخلي عن هواتفهم أثناء إجازاتهم؟

فواحد من كل 3 أشخاص لا يستمتعون بإجازاتهم إلا إذا شاركوها على مواقع التواصل الاجتماعي، وواحد من كل أربعة أشخاص لا يفكرون بسفر يخلو من إمكانية اتصال الهاتف المحمول، كما يرغب سبعة من كل عشرة أشخاص بميزة الاتصالات غير المحدودة أثناء السفر والبيانات عالية السرعة.

نتائج تعود لاستطلاع أمريكي جديد أجرته شركة الأبحاث التسويقية، One Poll، التي بحثت في علاقة الأشخاص بأجهزتهم المحمولة ومواقع التواصل الاجتماعي أثناء رحلات سفرهم، وإجازاتهم، خصوصا بعد فك قيود كورونا، حسبما أوردت سكاي نيوز عربية.

وقد خلصت النتائج إلى أن:

  • 37 % من المستطلَعين الذين ينتمون لجيل ما قبل الألفية، يتواصلون مع أصدقائهم ومعارفهم أثناء إجازاتهم أكثر من تواصلهم مع عائلاتهم.
  • 48 % من جيل ما بعد الألفية لا يتواصلون مع أقربائهم المباشرين أثناء السفر إلا في حال حدوث أمر طارئ.

وبالنسبة لوسائط التواصل المستخدَمة، فأظهرت الدراسة أن:

  • 47 % من المستطلَعين يتواصلون عبر الرسائل النصية.
  • يفضّل 39% منهم إجراء المكالمات.
  • يعتمد 32% منهم على مكالمات الفيديو.

ماركو فيراتي يتعرض للسرقة أثناء قضاء الإجازة بمنزل رونالدو

زر الذهاب إلى الأعلى