ربة منزل تخطف رضيعا في الأزبكية: أنا عاقر وزوجي هيتجوز عليا

تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة، من القبض على ربة منزل خطفت رضيع من والدته عقب مغافلتها بعد إيهام زوجها انها حامل، وتم إعادة الطفل لوالدته بمنطقة الأزبكية.

تلقى اللواء أشرف الجندي، مساعد أول وزير الداخلية، مدير أمن القاهرة، إخطارا من اللواء نبيل سليم مدير الإدارة العامة للمباحث الجنائية، بورود بلاغ لقسم شرطة الأزبكية، من ربة منزل، مقيمة بدائرة قسم شرطة التبين، بأنها عقب خروجها من إحدى مستشفيات الأطفال بدائرة قسم شرطة السيدة زينب، وبصحبتها نجلها، طفل يبلغ من العمر شهرين، تعرفت على إحدى السيدات «لا تعلم بياناتها» وتبادلا الحديث حيث علمت الأخيرة بوجود خلافات بينها وبين زوجها، فتوجهت صحبتها لمسكنها بدعوى الصلح والتوفيق بينهما، إلا أن الأخير رفض الصلح، وعقب ذلك توجها لأحد المطاعم بدائرة القسم، وأثناء تواجدهما بالمطعم قامت بمغافلتها باختطاف الطفل ولاذت بالفرار.

وبإجراء التحريات وجمع المعلومات تبين أن المتهمة «ربة منزل- مقيمة بدائرة قسم شرطة مدينة نصر ثالث».

وعقب تقنين الإجراءات تمكن رجال المباحث من ضبطهما وبصحبتها الطفل المشار إليه، وبمواجهتهما اعترفت بارتكاب الواقعة على النحو المشار إليه، وأقرت برغبة زوجها بالزواج من أخرى لتقدمها في العمر ورغبته في الإنجاب، فاختمرت في ذهنها فكرة خطف طفل حديث الولادة عقب إيهام زوجها بأنها حامل، وفي سبيل ذلك قامت بإخبار زوجها بتوجهها للإقامة صحبة شقيقتها بدعوى وضع مولودها، وبتاريخ الواقعة تعرفت على المجني عليها وتمكنت من ارتكاب الواقعة على النحو المشار إليه.

باستدعاء المجني عليها تعرفت على الطفل وإتهمتها باختطافه. وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

«جعلتني مجرمًا».. طالبة تتفق مع صديقها لخطفها وطلب فدية في البحيرة

واقعة خطف تقود الأمن لضبط أخطر عصابة آثار في الشرقية

 

الذهاب إلى الأعلى