نادية الجندي تحدد مواصفات فتى أحلامها المنتظر وتكشف: علاقتي بطليقي أقوى من المتزوجين

اعتادت الفنانة نادية الجندي على إثارة الجدل كل فترة من الزمن بالتصريحات المثيرة التي تدلي بها للصحافة والإعلام، إضافة إلى الإطلالات الشبابية -لصاحبة الـ 76 عاما-، والتي تظهر فيها عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وخلال الساعات الماضية تصدرت نادية الجندي، حديث رواد السوشيال ميديا، بعدما كشفت عن مواصفات فتى أحلامها، وتحدثت عن ابنها الوحيد لأول مرة، وتطرقت إلى العلاقة التي تجمعها بطليقها.

مواصفات فتى أحلام نادية الجندي

ونقدم في سطور التقرير التالي، أبرز ما قالته نادية الجندي وجعلها تتصدر أحاديث الناس، بين مؤيد ومعارض لكلامها الذي اعبتره البعض بأنها نوع من الأمل والانفتاح على الحياة بينما رآه البعض الآخر كلام فات معاده ولا يتماشىى مع عمرها.

وكانت نادية الجندي تحدث عن فتى أحلامها موضحة أن الرجل الذي تريد أن ترتبط به يجب أن يكون بكل مواصفات الرجولة، معلقة «الشخص ده لازم يكون حنين وطيب ويكون راقي في الحياة وسند ليا».

الحاسة السادسة للفنانة نادية الجندي

ولفتت الجندي إلى أنها إنسانة عاطفية ورومانسية وتثق في المحيطين بها، وهو ما يسبب لها مشكلات، لكن في النهاية يكشف الله لها المخادعين، ، مستكملة «حتى لو خدعت فترة ربنا بيديني إنذار وبقى عندي حاسة سادسة قوية بتعرفني طبيعية اللي أمامي».

واستكملت حديثها موضحة «الحاسة السادسة اللي بقت عندي علطول بتكشف لي اللي أمامي وهل الشخص اللي أمامي صادق ولا كاذب ولا خادع وأنا بمشي ورا إحساسي وإحساسي عمره ما يخدعني».

علاقتها بطليقها محمد مختار

كما تحدثت الفنانة نادية الجندي عن علاقتها بزوجها السابق المنتج محمد مختار وحول ندمه على القرار الانفصال، قائلة: «دي مسألة قسمة ونصيب وكل حاجه مكتوبة».

واستكملت نادية الجندي: «أنا ومحمد مختار علاقتنا أقوى من زوجين، أخ وصديق وأب، وبنستشير بعض في كل حاجة إنسان كويس جدا، عشنا مع بعض أيام جميلة ونجاح كبير هو منتج كويس أوي وأي فنانة تبقى أمان معه، هو منتج شاطر وفنان في اختيار المواضيع والسيناريو».

ابن الفنانة نادية الجندي

ولأول مرة كشفت الفنانة نادية الجندي تفاصيل عن ابنها الوحيد، والذي يدعى هشام، قائلة: كنت أتمنى إني أخلف أكتر من ولد، وربنا يخلي ابني هشام ويحفظه، وموضوع الإبن الواحد بيخليني طول الوقت بكون خايفة وقلقانة عليه، وأنا مدلعتش ابني وكنت صارمة جدا في تربيته».

واستكملت «لو عندي ابنين أو 3 أبناء.. القلق كان هيقل شوية، ونجوميتي مضرتش هشام ابني، وهو بعيد كل البعد عن الأضواء والوسط، وله شخصيته المستقلة، ومعندهوش حتة الغرور وعمره ما كان شخص مغرور».

واختتمت الفنانة نادية الجندي: «لم أبعد ابني عن الأضواء، ولو كان موهوب، وحب يمثل ويخرج، مكنش عندي أي مانع إطلاقا، ولكن هو خد طريق تاني، دراسة ولغات، وحب أوي الإليكترونيات ودي هوايته».

في ذكرى ميلاد يوسف فوزي .. مصيره ارتبط بمسلسل «أوبرا عايدة» وكون ثنائي مع نادية الجندي

شريفة ماهر تكشف سبب غضب فيفي عبده ونادية الجندي من تصريحاتها

 

 

الذهاب إلى الأعلى