وزير القوى العاملة: التدريب وتوفير حياة كريمة للفئات الأكثر احتياجا على رأس أولويتنا

أكد وزير القوى العاملة حسن شحاتة حرص الوزارة على التواصل مع كافة الشركاء الاجتماعيين لتنفيذ الأهداف الخدمية المشتركة لصالح المواطنين، خاصة في ملفات التدريب المهني والتشغيل، والسلامة والصحة المهنية، ودعم الفئات الأكثر احتياجا خاصة العمالة غير المنتظمة، وتوفير حياة كريمة لهم.

جاء ذلك خلال لقاء وزير القوى العاملة حسن شحاتة، بمكتبه بالديوان العام للوزارة، مع القمص رافائيل ثروت اسقف الخدمات العامة والاجتماعية والمسكونية، والوفد المرافق له، وذلك لبحث سبل التعاون المشترك بين الوزارة والكنيسة فى مجالات التدريب المهنى والتشغيل والعمالة غير المنتظمة فى إطار بروتوكول التعاون الموقع بين الطرفين.

فى مستهل اللقاء رحب وزير القوى العاملة بالحضور، مشيراً إلى أن الوزارة لديها خطة للعمل فيما يخص نشر ثقافة السلامة والصحة المهنية وتامين بيئة العمل، بالإضافة إلى الدور التوعوي التي تقوم بها إداراتها المختلفة لجميع العاملين بالمنشات داخل كل محافظة، للتوعية بالمخاطر الموجودة داخل محيط العمل وداخل المنازل، وكيفية تجنبها والوقاية منها، وذلك محور بروتوكول التعاون مع الأسقفية، كما تعمل الوزارة على توسيع نطاق تلك التوعية خلال الفترة القادمة مع كل الجهات.

من جانبه قدم أسقف الخدمات، التهنئة للوزير على توليه الحقيبة الوزارية، مؤكداً العلاقة التعاونية التي تجمع بين الوزارة والكنسية، ومقدماً الشكر لكل القائمين على تنفيذ أعمال البروتوكول المشترك من جانب الوزارة.

كما أبدى أسقف الخدمات، تطلعه إلى تحقيق مزيد من التعاون فيما بين الطرفين فيما يخص أعمال التدريب المهنى، ورعاية العمالة غير المنتظمة بالمناطق الأكثر احتياجاً على مستوي الجمهورية وخاصة فى محافظات الصعيد، حيث أن الأسقفية هي"الذراع الخدمية والتنموية للكنيسة القبطية الأرثوذكسية".

وخلال اللقاء، تم استعراض نتائج بروتوكول التعاون خلال الفترة الماضية، حيث قامت الوزارة بتنفيذ 6 تدريبات بالأسقفية لعدد 235 متدربا من العاملين بها والحضانات على منهجية السلامة والصحة المهنية، وتدريب 60 سيدة في منطقة القطاوي بالقليوبية، فضلاً عن تنفيذ 30 ندوة في القري التي تعمل بها الأسقفية على السلامة والصحة المهنية لعدد 1317 مستفيد حيث تم عمل ندوات في بني سويف لعدد 115 مشاركا 48 رجال و67 سيدة وفي عشوائيات القاهرة 582 مشاركا 136 رجال و446 سيدات.

حضر اللقاء أشرف مرزوق معاون الوزير، وحنان مكرم استشاري تطوير برامج من الأسقفية، ومني فتحي مسئول برنامج التنمية الاقتصادية، و جاكلين عبد المسيح مديرة برنامج تحسين مسكن.

زر الذهاب إلى الأعلى