حسام موافي يكشف أعراض سرطان الرئة ومش كل واحد كح دم مصاب.. فيديو

قال الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بالقصر العيني، إن أقوى العلاقات العلمية هو العلاقة الإحصائية، لافتًا إلى أنه ثبت إحصائيًا أن معظم من أصيبوا بسرطان الرئة مدخنين.

اكتشاف الأمراض

وأضاف موافي، خلال تقديم برنامج «رب زدني علما» المذاع عبر قناة «صدى البلد»، أن مشكلة سرطان الرئة أنه لا توجد له أعراض في بدايته «لا كحة ولا دم في الكحة ولا ألم ولا شرقة»، مطالبًا كل مدخن بعمل أشعة على الصدر للإطمئنان على نفسه.

وتابع أنه كان هناك أشعة جموعية في الستينات «زي مليون صحة دلوقتي؛ كانوا بيكتشفوا مرضين ملهمش أعراض، أورام الرئة والسل، وكانت بتتعمل أساسًا للدرن»، لافتًا إلى أن الاكتشاف المبكر للأمراض يساعد على سرعة علاجه.

سرطان الرئة

ولفت إلى أن سرطان الرئة قد يُصيب الإنسان متأخرًا «ومش شرط كل واحد كح دم مصاب سرطان؛ قد يكون مرض حميد، أو حاجة في القلب؛ هبوط الجهة اليسرى من القلب تجيب كحة»، موضحًا أن «الألم والدم حاجتين يستدعوا الذهاب للطبيب فورًا».

وأوضح أنه قد تكون الصور مختلفة تمامًا «إذا كان سرطان الرئة في المنطقة العلوية؛ بيمسك في الأعصاب العلوية في الذراع؛ ما يتسبب بألم مبرح في الذراع»، لافتًا إلى أن الفقرات قد تتسبب، أيضًا، بألام مبرحة في الذراع «ومش كل واحد ياخد العرض ويطبقة على نفسه».

https://www.youtube.com/watch?v=5qUupS48rNM

الذهاب إلى الأعلى