علاقة مميتة بين مرض السكر وفيروس كورونا

أظهرت دراسة صينية نشرت نتائجها اليوم السبت، أن المرضى الذين تسجل لديهم معدلات مرتفعة من السكر في الدم يواجهون خطرا مضاعفا بالوفاة جراء فيروس كورونا المستجد.

وأكد العلماء أن المرضى الذين يسجلون معدلات عالية من السكر في الدم من دون تشخيص إصابتهم بالسكري، يواجهون خطرا أكبر بالموت من الفيروس التاجي، على ما ورد في مجلة “ديابيتولوجيا”.

وحلل الباحثون معدلات الوفيات لـ605 مرضى بكوفيد 19 في مستشفيين في مدينة ووهان الصينية. وكتب هؤلاء أن معدلات السكر المرتفعة في الدم “مرتبطة” بمعزل عن كل العوامل الأخرى بازدياد خطر الوفاة والمضاعفات جراء الفيروس.

هذا وقد استند معدو الدراسة إلى بحوث سابقة أجريت على مرضى السكري.

وفي فرنسا، قضى مريض من كل عشرة مصابين بالوباء، يعانون أيضا من السكري، وهي نسبة أعلى من تلك المسجلة لدى المصابين بالفيروس من غير مرضى السكري، وفق ما أظهرت دراسة نشرتها المجلة عينها في مايو.

وقال الباحثون في الدراسة المنشورة الجمعة إن تخثر الدم والتفاعل المفرط لجهاز المناعة قد يكون له دور في هذا الموضوع.

وتوفي أكثر من 100 مريض من هذه الحالات، ما أتاح للأطباء إمكانية دراسة جميع العوامل والخصائص في أداء أجسامهم، والتي أدت إلى وفاتهم، بما فيها مستوى الغلوكوز في الدم. واتضح أن معدل الوفاة لدى المرضى ذوي مستوى السكر المرتفع نسبيا (حوالي 7 مليمول/ لتر)، تجاوز المعدل لدى سائر المرضى بنحو 2,3 مرة، وذلك خارج إطار حالات الإصابة بمرض السكري أو السمنة أو غيرهما من الاضطرابات الأيضية.

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجدّ أودى بحياة ما لا يقلّ عن 556,140 شخصاً في العالم منذ ظهوره في الصين في ديسمبر وسجل رسميّاً أكثر من 12,361,580 إصابة في 196 بلداً ومنطقة بالفيروس منذ بدء تفشّيه، تعافى منهم 6,593,400 شخص على الأقلّ.

بسبب كورونا.. تراجع معدلات الاستهلاك العالمي من السكر

«القاتل البطىء» .. كيف تكتشف الأعراض الأولي لإصابتك بالسكري ؟

احترسي من إضافة السكر والملح لطعام الأطفال في عامهم الأول «خطر».. فيديو

زر الذهاب إلى الأعلى