على عكس التيار.. نادي يمنع لاعبيه الحاصلين على لقاح كورونا من اللعب

قرر نادي ستيوا بوخارست الروماني، منع لاعبيه الحاصلين على اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، من اللعب، مدعيًا أن لقاح كورونا يتسبب في ضعفهم.

وأكد جيجي بيكالي، النائب الروماني السابق وعضو البرلمان الأوروبي، ومالك نادي سيتوا بوخارست، بأن اللاعبين الذين تم تلقيحهم لا يمتلكون القوة، مضيفًا «لاعبو النادي المنافس سي إف آر كلوج بالإضافة إلى نادي رابيد بوخاريست يكافحان لأن معظم لاعبيهم لم يحصلون على التطعيم».

وقال بيكالي، وفقًا لسكاي نيوز العربية: «سوف تضحك، لكن قد أكون على صواب. أولئك الذين تم تطعيمهم يفقدون قوتهم. هذا شيء علمي، ألم تشاهد الأمر في سي إف آر ومع رابيد؟.. بدا أن اللاعبين أغمي عليهم. ناموا على الأرض. كل الملقحين يفقدون قوتهم».

وأضاف «أرى أيضًا أن اللاعبين الملقحين بفريقي يعانون. لا يؤثر اللقاح على البعض، لكنه يؤثر على أولئك الأكبر سنًا»، وفقًا لما ذكرته صحيفة «إندبندنت» البريطانية.

يذكر أنه تم تطعيم حوالي 40 بالمئة من سكان رومانيا بشكل كامل، ضد فيروس كورونا المستجد.

من جانبها، نشرت الصفحة الرسمية للمعلومات المتعلقة باللقاحات في رومانيا على فيسبوك، منشورًا يؤكد أنه «لا توجد دراسات تدعم مزاعم بيكالي.. “لا يفقد لاعبو كرة القدم الملقحين قوتهم بعد التطعيم ضد كوفيد-19».

وأضافت «التطعيم ضد COVID-19 لا يؤثر على أداء لاعبي كرة القدم. بل على العكس، هناك دراسات كافية تظهر أن الإصابة بعدوى كورونا، تترك آثارا طويلة المدى، ويمكن أن تؤثر على أداء الرياضيين».

واختتمت قائلة: «خلاصة القول بسيطة: يجب البقاء بصحة جيدة والاستمتاع بكرة القدم والنظر إلى أولئك الذين يثقون بالعلوم والطب. يرجى أن تثقف نفسك فقط من مصادر رسمية موثوقة!».

يذكر أن جيجي بيكالي، النائب الروماني السابق وعضو البرلمان الأوروبي، قد حصل على حصة مسيطرة في “ستيوا بوخارست”، الفائز بكأس أوروبا سنة 1986.

رسالة جديدة من الصحة للمواطنين بشأن الجرعة التنشيطية من لقاح كورونا

متى يحصل المتعافين من أوميكرون على لقاح كورونا؟.. الصحة توضح

زر الذهاب إلى الأعلى