لبلبة تكشف أول أجر لها.. وقصة تخفي أنور وجدي وسط الجمهور بسببها

كشفت الفنانة لبلبة سر إطلاق اسم شهرتها، وتفاصيل لقائها مع المخرج نيازي مصطفى والمؤلف أبو السعود الإبياري، حيث سألها المؤلف عن اسمها فقالت: «نونيا وفخورة باسمي».

سر إطلاق اسم لبلبة وتغيير اسمها الحقيقي

وتابعت لبلبة: «هو حد بيختار اسمه»، ليعلق المؤلف أبو السعود الإبياري: «دي عاملة زي اللبلب نسميها لبلبة»، كما استعادت ذكرى واقعة طريفة حدثت بينها وبين والدتها.

وأضافت لبلبة في تصريحات تلفزيونية لها: «قلت لها ملقتوش غير اسم لبلبة قالت لي هو كان حد عارف أنك هتكملي في الفن بعد الطفولة».

يشار إلى أن والدة لبلبة، كانت قد اكتشفت موهبتها عندما كانت الفنانة في الثالثة من عمرها، حيث كان يتوافد الزوار على بيتهم وبعد رحيلهم تقوم بتقليدهم وكانت أول الشخصيات التي قامت بتقليدها هي عمتها.

لبلبة لبلبة

لبلبة وتقليد الفنانين

بدأت عندما بلغت السادسة من عمرها، في تقليد كل الفنانين والفنانات، معلقة: «منح المخرج نيازي مصطفي كارت لوالدتي وقال لها هل ابنتك تحب تطلع فى السينما؟ وسرعان ما أخذتني أمي لشركة الإنتاج الخاصة بنيازي مصطفي وأبو السعود الإبياري».

كشفت الفنانة لبلبة عن أول أجر تقاضته في أول عقد فيلم شاركت في بطولته، قائلة: «وقعت أمي أول عقد فيلم لي بمبلغ 100 جنيه كمديرة أعمالي وكان ذلك فيلم حبيبتي سوسو بطولة الفنان حسين صدقي».

واستكملت لبلبة قائلة: «لعب فيلم حبيبتي سوسو دورًا محوريًا في حياتي الفنية وللأسف هذا الفيلم ليس له نسخة متاحة سوى بعض الصور التي أمتلكها».

بدايات لبلبة بدايات لبلبة

لبلبة تكشف أول أجر لها

وأشارت الفنانة لبلبة إلى أن مبلغ العقد 100 جنيه، كان وقتها مبلغ ضخم، مضيفة: «لكن والدتي كانت تنفقه على ظهوري بأفضل الفساتين في الاستعراضات والأعمال المختلفة».

وفيما يخص لقائها مع الفنان أنور وجدي لأول مرة، قالت لبلبة: «كان أنور وجدي بيدور على طفلة وقتها والمخرج حسن الصيفي كان مساعد مخرج بيشتغل معاه، وقال له عليا وكنت بشتغل في مسرح في الإسكندرية، وأنور وجدي تخفى وراح قعد وسط الجمهور علشان يشوفني».

لبلبة لبلبة

كواليس اللقاء الأول بين لبلبة وأنور وجدي

وتابعت الفنانة لبلبة حديثها عن عملها مع الفنان الراحل أنور وجدي قائلة: «راح يتفرج عليا في المسرح في الإسكندرية، وقال للصيفي هاتها دلوقتي حالاً، وراح البيت لأمي في نفس اليوم، وقالها إن أنور وجدي عايز لبلبة دلوقتي، وأمي كانت قليطة، قالت له بكرة».

واختتمت كلامها: «وأصر إني أروح في نفس الوقت لأن أنور وجدي كان هيسافر الصبح ولما روحت انبهر بيا بعد مشهد مثلته قدامه ومضى معايا في نفس اللحظة».

لبلبة: مش ندمانة إن الفن سرق عمري

«لبلبة»: والدتي سابت البيت 15 يوم بسبب مشاهدي الجريئة في الأفلام

الذهاب إلى الأعلى