وزير الإسكان يُتابع مشروعات غرب كارفور بالإسكندرية ورشيد الجديدة

تابع الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، تقدم الأعمال بالمشروعات الجارية بالتجمع العمراني بمنطقة ” غرب كارفور ” بالإسكندرية ومدينة رشيد الجديدة، مشدداً على ضرورة دفع العمل بالمشروعات وتنفيذ الأعمال بأعلى جودة وكفاءة وفي أسرع وقت، وتذليل المعوقات إن وجدت.

وأوضح الدكتور عاصم الجزار، أنه بالنسبة لمحور الإسكان فيتم تنفيذ 64 برجاً سكنياً بالمنطقة غرب كارفور بالمرحلتين الأولى والثانية للأبراج “أبراج صواري “، بينما يتم تنفيذ 310 فيلات سكنية.
وأضاف الوزير، أنه جارٍ بمدينة رشيد الجديدة تنفيذ ٥٦٤ وحدة سكنية ” 25 عمارة” بالإسكان الساحلي المتميز بنسبة إنجاز متقدمة كما يجري بالمدينة تنفيذ مبادرة بشائر الخير 4 من خلال الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ” الأعمال المدنية ” بالتعاون مع وزارة الإسكان، بإجمالي 33 عمارة جار الانتهاء منها.

وأضاف المهندس أحمد إبراهيم، رئيس جهاز مدينة رشيد الجديدة – المشرف على التجمع العمراني بغرب كارفور بالإسكندرية، أن التجمع العمراني ” غرب كارفور”، يجري تنفيذه ليكون ناتج المساهمة فى زيادة المشروعات التنموية لمحافظة الإسكندرية، لافتاً إلى أن المنطقة على مساحة 419.74 فدانا، وتهدُف إلى إتاحة مختلف أنماط الإسكان وخدمات استثمارية.

وأوضح، أن مشروع أبراج ” صواري ” يضُم 3068 وحدة سكنية على مساحة 60 فداناً ضمن المرحلة الأولى من المنطقة بمساحة 120 فدانا، ويُعد مشروع الأبراج كومباوند سكنى ” إسكان فاخر” تتراوح مساحة الوحدات به بين 130 و 280 مترا، كما أن مشروع الفيلات على مساحة 57 فداناَ، مضيفاً أنه جارٍ تنفيذ أعمال المرافق والطرق لتُصبح المنطقة جاهزة لاستقبال المواطنين فور الانتهاء من تنفيذ الوحدات السكنية.

وأشار إلى أنه سبق توقيع بروتوكول تعاون بين هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة والهيئة الهندسية للقوات المسلحة وعددٍ من المستثمرين، لتنمية مساحة 250 فداناَ بأرض التجمع العمراني غرب كارفور بالإسكندرية، من خلال تنفيذ مشروعات استثمارية بنظام الشراكة والحصص العينية، وتم تحرير معظم العقود للمستثمرين والبدء في تنفيذ الأعمال بالمشروعات بعدد 42 قطعة، بأنشطة ( عمرانية متكاملة – إدارية – تجارية – ترفيهية ونوادٍ).

وأضاف المهندس أحمد إبراهيم، أن عمارات الإسكان الساحلي المتميز بمدينة رشيد الجديدة تضم ٥٦٤ وحدة سكنية، وجارٍ تشطيب الوحدات والمرافق، بجانب أعمال تنسيق الموقع والطرق بالمرحلة العاجلة، ومن المتوقع الانتهاء من تنفيذ تلك المرحلة خلال العام الحالي.

ولفت رئيس جهاز مدينة رشيد الجديدة، إلى أنه من المقرر أن تستوعب المدينة مختلف أنواع الإسكان ( السياحي – المتوسط – الاجتماعي )، بجانب المشروعات الخدمية والتنموية المختلفة، كما تعد المدينة متنفساً سياحياً لسكان محافظتي البحيرة وكفر الشيخ، وستوفر فرص العمل والاستثمار المختلفة لسكان محافظة البحيرة، لزيادة موارد المحافظة والمساهمة في تنفيذ المشروعات المختلفة لخدمة سكانها.

وقال رئيس الجهاز، إن مدينة رشيد الجديدة تبعد عن الطريق الساحلي الدولي حوالي ١٠ كم، وسيتم بها تنفيذ مناطق خدمات وأحياء سكنية بمختلف مستويات الإسكان والمشروعات العمرانية المتكاملة إلى جانب المشـروعات الترفيهية والسـياحية، والاسـتفادة من جوانب المدينة الشـاطئية وأيضا موقعها المتميز لتلاقي نهر النيل مع البحر المتوسط، لافتاً إلى أنه من المقرر أيضاً إقامة محطات محولات كهرباء ضمن المخطط الاستراتيجي للمدينة لتوفير الأحمال اللازمة للتوسعات والمشروعات المستقبلية، كما تم تخصيص مساحة 35 فدانا لإنشاء جامعة رشـيد وتم إصدار القرار الوزاري والتراخيص لها، وجارٍ تنفيذها كعامل جذب للاستثمار والسكن بالمدينة.

تجدر الإشارة إلى أنه تم تخصيص قطعة أرض بمساحة 20 ألف م2 لإقامة مدرسة بالمرحلة الأولي في المشروع وتخصيص أراضٍ أخرى لإقامة مدارس ومناطق خدمية يتم طرحها على المستثمرين، كما يجري العمل في طرق المرحلة العاجلة للمشروعات بنسب إنجاز متقدمة، والبدء في أعمال المرافق للمرحلة العاجلة وبشاير الخير 4.

وجدير بالذكر أيضا أن مدينة رشيد الجديدة تقع في موقع متميز من بداية مصب فرع رشيد، وتمتد غرباً حتى مواقع مشروعات الغاز الطبيعي شمال مدينة إدكو، وتتمتع بواجهة شاطئية بطول 10 كم تقريباً على ساحل البحر المتوسط، وذلك ضمن توجه الدولة لاستغلال المناطق المتميزة عمرانياً.

وزير الإسكان يتابع الموقف التنفيذي لمشروع الحدائق المركزية «كابيتال بارك» بالعاصمة الإدارية

زر الذهاب إلى الأعلى