أستاذ مناعة يحدد الأمراض التي تؤجل حصول الأطفال على لقاح كورونا

كشف الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، عن الفئات التي يؤجل حصولها على اللقاح، وتضم الطفل الذي يعاني من نزلة شعبية أو فرط حساسية أو يعالج بأدوية كيماوية، وهنا لا بد من الرجوع للطبيب المعالج، أو حصول الطفل على مسبقات مناعية من الدرجة الأولى.

وتابع خلال مداخل هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج «صالة التحرير»، المذاع على قناة صدى البلد، أن لقاح فايزر اجتاز كل التجارب السريرية على الأطفال والرضع، وأثبت فعالية ومأمونية عالية، مردفا «فايزر آمن على الأطفال من سن 12 عامًا بنسبة 100 %».

وأكد الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، أنه لم يتم التوصل لأي آثار جانبية للقاح فايزر، مطمئنا أولياء الأمور بشأن اللقاح.

وأوضح خلال مداخلة على قناة صدى البلد، أن ارتفاع الحرارة مع فايزر نادر الحدوث ويكون نصف درجة أو درجة مئوية، ويتم التعامل معه بخافضات الحرارة العادية.

وأردف الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، أن الطفل ناقل صامت للفيروس، حيث إنه يصاب بكورونا ويبدو وكأنه يعاني من دور برد عادي.

ولفت إلى أهمية حصول الأطفال من مرضى السكر والقلب وحساسية الصدر وتليف رئوي، المصابين بضعف المناعة على اللقاح المضاد لكورونا.

ومن ناحية أخرى، أوضح الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، أن فيروس كورونا يتحور في الدول التي تعاني من ضعف منظومة اللقاحات.

الحكومة: الموافقة على تطعيم الأطفال من عمر 12 – 15 عاما بلقاح فايزر

موانع تطعيم الأطفال بـ لقاح فايزر.. نزلات البرد والحرارة.. فيديو

https://www.youtube.com/watch?v=JUWIgv7WveI

زر الذهاب إلى الأعلى