داعية إسلامي: قوامة الرجال لا تكون بعلو الصوت.. ويجب تفعيل ثقافة الاحتواء| فيديو

قال الدكتور عصام الروبي، الداعية الإسلامي، إن الزواج عبارة عن مشروع سكن تبادلي بين  قائم على المودة والرحمة، مؤكدًا ان الحياة الزوجية الناجحة لابد أن تكون قائمة على عدة عوامل تساعد على حفاظ  واستقرار الأسرة، مثل " المعاونة- المسامحة- الرفق واللين- الاحترام المتبادل- إعطاء الحق- الاحتواء".

المقصود بالمودة التي قصدها الله في القرآن الكريم


وأضاف عصام الروبي خلال لقائه مع الإعلامية وفاء طولان ببرنامج "مصر أحلى" على قناة صدى البلد، أن المودة التي قصدها الله –جل جلاله- في القرآن الكريم ليست الحب القائم على المشاعر، ولكن المودة المقصودة أن يقدم الزوج أفضل ما لديه من معاملة إنسانية للزوجة دون مقابل، ويجب عدم الطمع فيما عندها، بالإضافة إلى تسبب لها أي أذى نفسي أو معنوي.


نجاح العديد من العلاقات الزوجية دون سابق حب


وتابع: أن هناك العديد من العلاقات الزوجية تكون دون حب بين الطرفين أو سابق معرفة وتكون نتائجها عظيمة وناحجة لأنها قائمة على المودة والرحمة، لأنها قائمة على المودة، عكس العديد من العلاقات التي كانت قائمة على الحب ولكن فشلت بعد الزواج ولم تستمر.


قوامة الرجال لا تكون بعلو الصوت


وأكد الداعية الإسلامي، أن الآية القرآنية المقصود بها قوامة الرجال، لا تكون بالصوت العالي، ولا بالضرب أو التجاوز في حق الزوجة، ولا تكون بعلو صوت الرجل وطاعة كلامه، ولكن الله – سبحانه تعالي- يقصد به تفعيل ثقافة الاحتواء الزوج لزوجته في كل المواقف، بالإضافة إلى أن الزوج بيده زمام الأمر ويجب الحفاظ على الأمور لبقاء الاستقرار واستمرار الأسرة.

الداخلية تواصل مباردة «كلنا واحد – هدية العروسة» لدعم المقبلات علي الزواج | صور

 

https://www.youtube.com/watch?v=lr5sLnr61uo
زر الذهاب إلى الأعلى