نائب بالشيوخ: القيادة السياسية تضع القضية الفلسطينية في قلب اهتماماتها

اعتبر المهندس هاني العسال، عضو مجلس الشيوخ، أن نجاح جهود الوساطة المصرية في التوصل إلى وقف إطلاق النار بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني في قطاع غزة، يعكس المسار الذى تتخذه القياده السياسية في التعاطي مع الأحداث الفلسطينية عملا وقولا وحرصها الدائم على فتح قنوات اتصال مع جميع الأطراف لإنهاء التصعيد المستمر.

وأشار إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يأخذ على عاتقه دائما ترسيخ الاستقرار وتهدئة الأوضاع لصالح الشعب الفلسطيني الشقيق ويضع قضيته العادلة في أولى اهتماماته بكافة فعاليات المحافل الدولية، وهو ما يعبر عن أن القضية الفلسطينية فى قلب اهتمام الدولة المصرية، والسعي الدائم لإرساء السلام بالمنطقة فى أسرع وقت ممكن ووقف نزيف الدم وعدم تجدد إطلاق النار من جديد.

وطالب عضو مجلس الشيوخ، بضرورة تحمل المجتمع الدولي مسئوليته تجاه وقف معاناة الشعب الفلسطيني بالتوصل إلى قرار قابل للتنفيذ يضمن توفير الحماية الدولية لهم ووضع حل سياسي مستدام على أساس قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة والقانون الدولي والاتفاقات السابقة لينهي حالة التوتر التي تتجدد من آن لآخر، موجها التحية والشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يحرص دائما على سرعة التحرك لوقف العدوان على الشعب الفلسطيني وحقن الدماء والحد من الخسائر البشرية والمادية بقطاع غزة.

تحرك بمجلس الشيوخ بشأن اعتماد أوائل الثانوية العامة على الدروس الخصوصية

“دفاع الشيوخ” تشيد بالتحركات المصرية لوقف إطلاق النار بقطاع غزة
زر الذهاب إلى الأعلى