الندرة التهديفية صداع يؤرق إنريكي في منتخب إسبانيا

أنهى المنتخب الإسباني لكرة القدم استعداده للقاء سويسرا في المدينة الرياضية، التي حاول من خلالها المدرب لويس إنريكي للتغلب على الندرة التهديفية في الخط الهجومي.

ولا يمر أي من المهاجمين الدوليين الذين يعتمد عليهم لويس إنريكي في مواجهات لا روخا بفترة تهديفية رائعة مع فرقهم.

وسجل فيران توريس هدفا في سبع مباريات مع برشلونة، وألفارو موراتا ثلاثة في ثماني مواجهات مع أتلتيكو ولم يهز الشباك في آخر خمس لقاءات.

كما لم يعرف بابلو سارابيا طريق الشباك في آخر خمس مباريات له مع باريس سان جيرمان.

ودائما ما يعول المدير الفني على هؤلاء الثلاثة في حقبته الثانية مع المنتخب الإسباني، ولذلك فقد قرر الاستعانة ببورخا إجليسياس الذي ينضم للمنتخب وهو في سن 29 عاما.

لكن مفاتيح لويس إنريكي المهمة في الخط الهجومي الثاني، فهو يحاول منح الثقة لماركو أسينسيو وكارلوس سولير رغم عدم مشاركتهما لفترات كثيرة مع ريال مدريد وباريس سان جيرمان، على الترتيب.

وركز إنريكي مع كل هؤلاء على بلورة الفرص إلى أهداف أمام المرمى خلال التدريبات التي استمرت من الاثنين حتى الخميس، قبل السفر الجمعة إلى ساراجوسا.

هولندا تضع قدمًا في المربع الذهبي بدوري الأمم الأوروبية بفوزها على بولندا

فرنسا تهزم النمسا وتعبد طريق النجاة من الهبوط للدرجة الثانية في دوري الأمم الأوروبية

زر الذهاب إلى الأعلى