حصاد 2021.. أنشطة معهد بحوث الإلكترونيات.. تنفيذ 22 مشروعًا بـ34.3 مليون جنيه

تلقى الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرًا مقدمًا من الدكتور  شيرين عبدالقادر محرم، القائم بعمل رئيس معهد بحوث الإلكترونيات حول حصاد أداء المعهد لعام 2021.

أفاد التقرير بنشر المعهد 155 بحثًا علميًا خلال عام 2021، وتنظيم 49 دورة تدريبية، كما بلغ عدد المؤتمرات المشارك بها 37 مؤتمرًا، فضلاً عن وصول عدد ورش العمل التي نفذها المعهد إلى 65 ورشة عمل، وحصول المعهد على براءة اختراع خلال العام بعنوان «طريقة لتحديد زاوية وتردد الشبكة الكهربية باستخدام القدرة الافتراضية»، بالإضافة إلى حصول أعضاء المعهد على 23 جائزة علمية في مختلف المجالات، وبلغت عدد عضويات المعهد بالمجلات العلمية 24 عضوية، وعدد التحكيم الدولي 145 تحكيمًا دوليًا، كما قام أعضاء المعهد بتأليف 8 مؤلفات علمية.

وأشار التقرير إلى تنفيذ المعهد لـ 12 مشروعًا بحثيًا خارجيًا عام 2021 بإجمالي ميزانية تقدر بحوالي 31 مليون و400 ألف جنيه مصري، وعدد 10 مشروعات بحثية داخلية بإجمالي ميزانية تقدر بحوالي 2 مليون و900 ألف جنيه مصري، ومنها: محول تيار دقيق وغير قابل للتشبع لقياس التيار المتردد ذي تردد القدرة، تصميم مبتكر يعتمد على النظام الهجين لتوربينات الرياح ذات المحور الرأسي المدمج مع الألواح الشمسية ذاتية التحكم لتعزيز الطاقة الكهربائية المتجددة، مرسل ومستقبل لأجهزة الهاتف المحمول في مجال تردد LTE، الإدارة الذكية لمصادر المياه مبنية على استخدام الطاقة الخضراء وإنترنت الأشياء، وغيرها من المشروعات.

وأفاد التقرير بتوقيع المعهد عدد من التعاقدات والبروتوكولات المحلية والدولية مع عدد من الجهات، منها: مركز تحديث الصناعة، وشركة ستاك لأنظمة الحاسبات والتكنولوجيا، والهيئة العربية للتصنيع، وجامعة الإسكندرية، وشركة سيراج الصناعية ومركز تحديث الصناعة، وجامعة فاروس، وشركة تكنو سبيس، ومعهد شنغهاي للأنظمة الميكرو إلكترونية وتكنولوجيا المعلومات، والجامعة البريطانية، وجامعة الزيتونة الأردنية، ومؤسسة الابتكار الكورية، ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومركز البيئة والتنمية للمنطقة العربية وأوروبا (سيدارى) بسويسرا.

وأوضح التقرير جاهزية 7 معامل متخصصة ومجهزة على أعلى مستوى لاستقبال العملاء من الباحثين وقطاع المعامل البحثية الحكومية والخاصة وقطاع البحث والتطوير بالشركات الصناعية وشركات الاتصالات، بالإضافة إلى الأفراد مما يدعم مجهودات المعهد في مجال خدمة البحث العلمي والمجتمع المدني والصناعي، وهى: معمل قياس معدل الامتصاص النوعي، معمل قياس الموجات الملليميترية، معمل تصنيع الدوائر المطبوعة، معمل X-Ray Diffraction ، معمل التصميم والنمذجة، معمل أبحاث وتصنيع البطاريات الليثيوم أيون، معمل النفايات الإلكترونية.

وأضاف التقرير أنه خلال عام 2021 نظم معهد بحوث الإلكترونيات عددًا من المبادرات والمؤتمرات، فضلاً عن مشاركته في عدد من الأنشطة الداخلية والخارجية، ومنها فوز المعهد كأفضل موقع إلكتروني على مستوى المعاهد والمراكز البحثية، وإطلاق المعهد مبادرة I prenuer لدعم إنشاء الشركات الناشئة للباحثين بالتعاون مع مركز تحديث الصناعة التابع لوزارة التجارة والصناعة، وإطلاق فعاليات حفل افتتاح المنتدى الإفريقي للابتكار والتكنولوجيا الذي عقد في الفترة من ١٢-١٣ نوفمبر ٢٠٢١ بالتعاون مع شركة تكنوسبيس، وبمشاركة العديد من الدول الإفريقية، بالإضافة إلى أنه جار الانتهاء من إعداد دراسات الجدوى السوقية والاقتصادية لتنفيذ مشروع إنشاء الغرفة النظيفة بالمعهد.

ولفت التقرير إلى نجاح المعهد لعمل نسخة أولية لعدد من المنتجات والقابلة للتسويق، ومنها جهاز محمول للكشف السريع عن الفيروسات والبكتيريا في العينات البيولوجية، وتصميم وتنفيذ هوائي لمحطات الهواتف المحمولة للجيل الثاني والثالث والرابع، وجهاز الرادار الاختراقي الأرضي، وجهاز حصاد الطاقة للمستشعرات اللاسلكية في نظم إنترنت الأشياء، وجهاز لتأمين المتاحف باستخدام الموجات الدقيقة، وتصميم وتصنيع بعض الأنظمة الفرعية كقطع غيار لأجهزة الرادار، وجهاز إنذار صوتي وضوئي قابل للبرمجة لحماية محركات الاحتراق الداخلي للسيارات من تجاوز درجات الحرارة للحد الآمن، وألواح شمسية من الخلايا المصنعة قدرتها حوالى 250 وات.

وأضاف التقرير أن هناك منتجات جارى العمل على تطوير نسخة أولية منها، وهى نظام الاتصالات للقمر الصناعي Cubsat في حيز ترددات S-band، وجهاز حماية المضخات من الدوران الجاف بدون حساس ميكانيكي، وشريحة إلكترونية لمرسل منخفض الطاقة في حيز تردد فائق الاتساع، ومستقبل بتقنية الدوائر المتكاملة لدوائر الراديو اللاسلكية للجيل الرابع.

ونوه التقرير إلى أن هناك منتجات تم اكتساب معظم المعرفة الفنية اللازمة لتطويرها وإنتاجها من خلال المشاركة في مشروعات بحثية وهى المستشعرات الميكروئية النسيجية لاكتشاف سرطان الثدي، والتصنيع المحلي لجهاز ذكي لمعالجة مياه الصرف الصحي للاستخدامات المنزلية والصناعية باستخدام إنترنت الأشياء، ومستشعر مراقبة للعلامات الحيوية لتطبيقات الرعاية الصحية وقياس مستوى المياه برئة الإنسان، ومحول طاقة شمسية ثلاثي المستويات بقدرة 20 كيلو وات للربط على الشبكة الكهربية، واستخدام الوكيل الذكي بمساعدة اللغة الطبيعية في التعليم، والبرنامج الذكي لمسائل الرياضيات اللفظية.

واختتم التقرير بتقديم المعهد لعدد من الاستشارات الهندسية والتصنيعية الفنية لجميع القطاعات الإنتاجية الصناعية، ومنها على سبيل المثال تصميم وتصنيع وقياس الدوائر الشريطية الدقيقة وأنظمة الهوائيات المسطحة في حيز الترددات الميكروئية، وتقديم الاستشارات في مجال الصناعات النسيجية، ومجال صناعة الأجهزة الطبية الخاصة باكتشاف البكتيريا والفيروسات في العينات البيولوجية، وتصميم وتصنيع قطع غيار الأجهزة مثل الرادارات بجميع أنواعها التي تعمل في حيز الموجات الميكروئية، والإشراف على تنفيذ الحلول اللازمة لعلاج مشاكل جودة الطاقة الكهربية.

وزير التعليم العالي يستعرض تقريرًا حول حصاد أداء اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو خلال عام 2021

وزير التعليم العالي يرأس اجتماع مجلس المراكز والمعاهد والهيئات البحثية

الذهاب إلى الأعلى