مريم طاحون تروي قصة نجاحها واحترافها الغناء فى أوبرا فيينا .. فيديو

روت مريم طاحون، التي تعيش في فيينا- عاصمة النمسا، قصة نجاحها واحترافها الغناء فى أوبرا فيينا  قائلة: «ولدت في النمسا لكن والداي كانا يحدثاني بالعربية، وكنت حريصة على مشاهدة الأفلام والمسلسلات، والتواصل مع أفراد العائلة في مصر، ما جعلني اكتسب اللغة العربية بطلاقة، وباللهجة المصرية».

وأضافت «طاحون» خلال لقاء مع الإعلامية دينا رامز ببرنامج «ست الستات» المذاع على قناة «صدى البلد»، إنها اكتشفت موهبتها الغنائية حينما كانت في الحضانة، وقتها كانت المدرسة تغني معها وهي تعزف على الجيتار، فطلبت من والدها شراء واحد لها، مضيفةً أنها ظلت تلعب عليه حتى تعرفت على مدرسة في المرحلة الإبتدائية، وتعلمت البيانو والكوران، وحينما أعجبها الموضوع وبدأت تحترفه، اقترحت عليها المُدرسة التقديم في مدرسة إعدادية موسيقية.

وتابعت مريم طاحون، التي تعيش في فيينا- عاصمة النمسا، أنها بالفعل التحقت بالمدرسة الموسيقية، واجتازت الاختبارات، وبدأت في لعب الكوران، حتى اكتشفها أحد المدرسين هناك ونصحها بغناء الصولو، في أوبرات شهيرة، وبعدها قدمت أوبرا وصفتها بأنها «كانت الأولى في العالم» من حيث نوعها، موضحة أنها كانت نوع من أنواع أوبرا الأطفال الكومدية.

مريم طاحون.. حكاية فتاة مصرية حققت النجومية فى أوبرا فيينا

إصابة مريم سعيد صالح ونجلها بفيروس كورونا

الذهاب إلى الأعلى