أبو العينين: مصر نجحت في حل مشكلة الطاقة وحققت فائضا

أكد النائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب، نجاح مصر في التعامل مع مشكلة الطاقة، لتحقق مؤخرا فائض من الإنتاج وتدخل ضمن قائمة المصدرين.

جاء ذلك خلال مشاركة النائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب، في افتتاح ملتقى التوظيف الـ 22 لكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، بحضور الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس الجامعة، والدكتور محمود السعيد، عميد الكلية، والدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية، والدكتور خالد شرف، مساعد وزير التموين، وعدد من طلاب الكلية، ولفيف من أساتذة الكلية.

تهنئة

وهنأ النائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب، كلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة على تنظيم الملتقى والجوائز التي حصلت عليها الكلية العام الماضي، قائلًا: «لدي تجربة مع جامعة القاهرة منذ عام 2000، وتواصلت مع رئيس جامعة القاهرة آنذاك الدكتور الراحل نجيب الهلالي، ومحافظ الجيزة، ونظمنا مؤتمرا بحضور لفيف من الأساتذة، في لقاء تاريخي  لمناقشة كيفية ربط الجامعة بسوق العمل، وربط الجامعة بالمجتمع  وانتهينا بصياغة رؤية مستقبلية لحل هذه الإشكالية، بحضور كافة المتخصصين».

رؤية الرئيس السيسي

وتابع أن الرئيس السيسي هو أول من فكر في الرؤية المستقبلية دون قيود، وبطموح لا ينتهي، حينما قال: «مصر أم الدنيا وهتبقى أد الدنيا»، مضيفًا أن هذه الكلمة تحتاج لتحليل، حيث إنها رسالة طموحة لكل شخص في مكانه، أن يحلم برؤى مستقبل محافظته وبلده، وكيفية بناء مصر الحديثة.

خريجو الكلية

وخاطب وكيل مجلس النواب؛ طلاب الكلية قائلًا: «أنتم الشباب وجيل الألفية الثالثة، جيل الاقتصاد والسياسة، عصب التطوير»، مشيرًا إلى أن الكلية خرجت المئات من النماذج لمصر على المستوي الدولي، مثل الدكتور محمود محي الدين، مدير البنك الدولي، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط علي سبيل الذكر»، مؤكدًا أنه على هذا الجيل عبء ومسئولية الفكر التنافسي، واللحاق بالدول المتقدمة في ظل عصر النانو تكنولوجي  والروبوتات.

وقال النائب محمد أبو العينين:“ الآن الذي سيتحكم في العالم هو الذي ينظر من أعلى، الذي يترقب ما يحدث في جميع أنحاء العالم، هذه هى لغة العصر، وأنا سعيد بفكر الشباب اليوم وبفكرهم الحضاري، فعندما أجلس مع الشباب أشعر بأنه بدأ ينضج وبدأ يتفتح وبدأ يطلع إلى الفكر العالمي، وكيفية سير النظم الاقتصادية أيضًا، وكيف تبني دولة نفسها بنفسها؟، خاصة عندما يتحدث رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي عن طريقة الوعي لدى الشعب، فهذا يعني أن الشباب هم من يرسلوا رسالة الوعي.“

وأشار النائب محمد أبو العينين، إلى أن البلد مستهدفة، وأن أعدائها كثيرون منهم من في الداخل ومنهم من في الخارج، فكلما ترتقي مصر ويكون لها تواجد عالمي كلما كثر أعداؤها، كما أن هناك ميزة تنافسية بين الدول لأن كل دولة تريد أن تثبت نفسها، مؤكدًا أنه خلال الـ 7 أو 8 سنوات الماضية كان لدينا إنجاز ضخم يشبه الإعجاز.

رسالة حضارية

وتابع وكيل مجلس النواب:« قدمنا رسالة حضارية أمام العالم، وخير مثال على ذلك مشاركتي في مؤتمر مؤخرت في روما، كان مؤتمرا برلمانيا كبيرا، كانت التهنئة لنا من جميع المشاركين نظرًا لما يفعله الرئيس السيسي من قرارات وإنجازات رائعة في التنمية والاستقرار، مؤكدين أن مصر أصبحت مثال يحتذى به في التنمية، ومشيرين إلى أن مصر استطاعت أن تكسر أطماع كل المعتدين، مؤكدًا أن الاتحاد الأوروبي لا يستطيع الآن أن يفعل شيئًا يخص مصر إلا قبل مشاورتها والتعاون معها، وهذا لم يأتي من فراغ، ولكن جاء من خلال سياسات وخبرات وفكر وتلاحم بين القوى السياسية على مستوى العالم والقوى الاقتصادية على مستوى العالم، وهذا إنجاز كبير.

وأضاف «الآن القيمة المضافة التي حدثت في مصر والتوسعات التي حدثت في المدن العمرانية من الـ 7% من الوادي الضيق الذي نعيش فيه منذ 7 آلاف سنة من أجل رسم رؤى مستقبلية من أجل مضاعفتها إلى 14% في 10 سنوات، اليوم مشكلة الطاقة التي كنا نعاني منها استطعنا حلها من خلال البحر المتوسط حيث أنتجنا لأنفسنا وأصبح لدينا فائض وأصبحنا مصدرين للطاقة، كل هذا لم يأتٍ من فراغ بل من فكر كبير ورؤى مستقبلية كبيرة والسياسات التحفيزية لاستقطاب الجميع».

واستطرد باختصار، يكمن الأمر في كيفية تفجير الطاقات لدينا والاستفادة منها، مثل البنية التحتية والبنية الأساسية وبنية العقول وبنية الشباب، كل هذه الطاقات تم تفجيرها والاستفادة منها أفضل استفادة، وتطرق أبو العينين إلى إنجازات أخرى بوجود سيدات في البرلمان، حيث إنه يكون سعيد للغاية عندما يجد هذا الكم من مشاركة المرأة في البرلمان وكذلك شباب تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، نجدهم يتحدثون بكل ثقة وفهم، فهم يعلمون جيدًا ما هم عليه.

وتابع: «هذا هو المطلوب، أن يكون لدينا شباب وجيل واعي وفاهم ما يحدث، داعيًا الجميع المشاركة في ملتقى التوظيف، مؤكدًا أنه ملتقى حيوي وهام للغاية؛ لربط الشباب بسوق العمل، مطالبًا جميع الكليات والجامعة بتدشين مثل هذه الملتقيات الهامة، ومشيدًا بجهود الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس الجامعة، العظيمة في الجامعة ونتائج ذلك الواضحة وجميع المنشآت الملحقة بالجامعة، والتقدم الهائل للجامعة».

وتطرق  وكيل مجلس النواب في كلمته إلى التطور في القانون، حيث تم مناقشة  الفصل بين الجامعات الأهلية والخاصة، في إحدى جلسات مجلس النواب، وضرورة زيادة التنافسية وتطور الجامعات، موضحًا أن مصر بها الآن 73 جامعة والمجتمع به 102 مليون نسمة لذا نحن في حاجة إلى جامعة لكل مليون نسمة، أي لا بد أن يكون لدينا 102 جامعة وليس 73 جامعة فقط، لافتًا أن الأهم في ذلك زيادة في الجامعات الحكومية أو على الأقل تطوير ذاتها بما يواكب سوق العمل، لأنها الأساس في كل شيء، كما طالب بتدشين الجامعات التكنولوجية بشكل أكبر وكذلك الجامعات العمالية.

أبو العينين يشارك في ملتقى توظيف اقتصاد وعلوم سياسية
أبو العينين يشارك في ملتقى توظيف اقتصاد وعلوم سياسية
أبو العينين يشارك في ملتقى توظيف اقتصاد وعلوم سياسية
أبو العينين يشارك في ملتقى توظيف اقتصاد وعلوم سياسية

 

زر الذهاب إلى الأعلى