دعاء الزلزال .. الأدعية المستحبة عند حدوث الكوارث الطبيعية

شعر عدد من سكان المحافظات المصرية فجر الثلاثاء 11 يناير 2022 بهزة أرضية بقوة 6.6 درجة على مقياس ريختر.

دعاء الزلزال

من الأدعية المستحبة عند وقوع النوازل، ومنها الزلزال:

اللهم إنك أنت الله لا إله إلا أنت.. أنت الغني ونحن الفقراء نحن عبيدك بنو عبيدك نواصينا بيدك ماضٍ فينا حكمك عدل فينا قضاؤك لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك.. اللهم ادفع عنا البلاء والبراكين والزلازل والمحن وجميع الفتن ما ظهر منها وما بطن.. اللهم إني أستودعك جميع المسلمين والمسلمات في بلاد المسلمين، واجعل ما أصابهم خيرًا ونعمة عليهم، اللهم احفظهم وأنت خير الحافظين.

وعن ابن عَباس رضي اللَّه عنْهما أَن رسول اللَّه صلى الله عَلَيْه وسلَّم كَان يقُول عند الكرب: “لا إِلَه إِلا اللَّه العظِيم الحلِيم، لا إله إِلا اللَّه رب العرْش العظِيم، لا إله إلا اللَّه رب السمَوات، وربّ الأَرض، ورب العرش الكريم” متفق عليه.

ومن الأدعية الأخرى : اللَّهمَّ إنِّى أسألُكَ العفوَ والعافيةَ، فى الدُّنيا والآخرةِ، اللَّهمَّ إنِّى أسألُكَ العفوَ والعافيةَ، فى دِينى ودُنياى، وأهلى ومالى، اللَّهمَّ استُرْ عَوراتى، وآمِنْ رَوعاتِى، اللَّهمَّ احفَظْنى من بينِ يدى، ومن خلفى، وعن يمينى، وعن شمالى، ومن فَوقِى، وأعوذُ بعظمتِكَ أن أُغْتَالَ مِن تحتي.

تعرضت مصر خلال الأشهر الثالثة الماضية إلى نحو 8 هزات أرضية رئيسة بقوة تتراوح من 2.6 درجة إلى 6.6 درجة على مقياس ريختر كان أخرها ما شعر به سكان القاهرة فجر اليوم.

وأعلن رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، إن محطات الشبكة القومية للزلازل سجلت صباح يوم الثلاثاء 11 يناير 2022  هزة أرضية بقوة 6.6 درجة على مقياس ريختر.

وبالمقارنة بين زلزال اليوم والزلزال الذي ضرب شمال مصر لمدة اقتربت من 30 ثانية عام 1992 بلغت قوته 5.8 درجة على مقياس ريختر، الأمر الذي يعني أن زلزال اليوم كان أقوى من زلزل 1992 بنحو 0.8 درجة على مقياس ريختر.

ووقع زلزال القاهرة 1992 في يوم 12 أكتوبر 1992 عند الساعة الثالثة و 9 دقائق عصرا تقريبا وكان مركزه السطحي بالقرب من دهشور على بعد 35 كيلومترا إلى الجنوب الغربي من القاهرة، واستمر لمدة نصف دقيقة تقريبا مما أصاب معظم بيوت شمال مصر بتصدعات وبعضها تهدم منه، وبلغت قوة الزلزال حينها 5.8 درجة على مقياس ريختر.

ورصد المعهد القومي للبحوث الفلكية، في الفترة ما بين منتصف أكتوبر وحتى منتصف ديسمبر 2020، ما يقرب من 8 هزات أرضية بقوة تتراوح من 2.6 درجة إلى 6.6 درجة على مقياس ريختر وذلك في شرق القاهرة والمحلة الكبرى وشمال مدينة مرسى مطروح وشمال مدينة الإسكندرية وشمال دمياط.

وقال الدكتور جاد في بيان اليوم الثلاثاء 11 يناير إلى أن تلك الهزة الأرضية وقعت في الساعة 3 صباحا و7 دقائق و46 ثانية بالتوقيت المحلي لمدينة القاهرة، وبقوة 6.6 درجة على مقياس ريختر  كما أن الزلزال وقع على عمق 60 كم، وعلى دائرة عرض 32.15 درجة شمالا، وخط طول 31.94 درجة شرقا.

وقال المعهد في بيان صادر اليوم الثلاثاء إنه لم ترد أي بيانات بشأن حدوث خسائر في الأرواح والمنشآت نتيجة لهذا الزلزال.

أعلن المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، أن الهزة الأرضية التي شهدتها مصر فجر اليوم، أقوى من زلزال 1992 على مقياس ريختر، إلا أن وجود مركزه خارج الأراضي المصرية وتحديدا غرب جزيرة قبرص، ساهم في التقليل من تأثيره.

 

 

زلزال في الأهلي بعد الخسارة أمام النصر.. إقالة هاسي والتضحية بالسومة

شعر به سكان بعض المدن المصرية.. زلزال بقوة ٥.٩ درجة بالقرب من جزيرة كريت

أحمد موسى: زلزال فى ستاد القاهرة بقوة 5 ريختر.. هذا هو الأهلي

بث مباشر قناة صدى البلد  –  قناة صدى البلد بث مباشر 2 بث مباشر قناة صدى البلد

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى