لوكاشينكو: لن يتم استخدام أراضي بيلاروسيا في الحرب الروسية الأوكرانية

وجه ألسكندرا لوكاشينكو  رئيس بلاروسيا، اتهاما إلى دولة أوكرانيا، بشأن إرسالها 15 جندي إلى المنطقة الحدودية، وذلك من أجل بناء دفاعات وأنشطة استطلاع مختلفة، مؤكدُا أن القيام بمثل هذه الأمور يشير إلى حزمة من «الاستفزازات».

 

بيلاروسيا لن تكون طرف في الحرب الراهنة

ووفقًا لموقع «سكاي نيوز»، فإن لوكاشينكو سمح لدولة روسيا في فبراير الماضي أن يستخدم بلاده كنقطة مهمة لإطلاق العملية العسكرية عبى أوكرانيا، مشيرًا إلى أن بلاده رغم تقديمها هذا الأمر لا تعد طرفًا في الطراع بين روسيا وأوكرانيا.

وتابعت: أن رئيس بيلاروسيا في تصريحات رسمية له أكد أن هناك وحدة أوكرانية وصلت إلى الحدود حيث أقامت نقاط تفتيش ومواقع لإطلاق النار، مضيفًا أن أوكرانيا لم تحمي وتحصن نفسها فقط بل قامت ببناء جدار.

أوكرانيا تقوم باستفزازات مستمرة على الحدود

وأوضح ان رئيس بيلاروسيا، أن الطائرات المسيرة تنتهك خط الحدود مرارا، وفي الوقت نفسه، يقولون إنهم «قلقون ولا تتركوا روسيا البيضاء تدخل الحرب»، وهناك استفزازات مستمرة على الحدود"، مشيرًا إلى أن المسؤولين الأوكرانيين حتى الآن لم يردوا على طلب للتعليق.

وأكد لوكاشينكو إن بلاده تقدم دعما في الصراع فقط حتى لا يتسلل إلى أراضيها، فضلا عن «منع تعرض بيلاروسيا لهجوم تحت ستار عملية عسكرية خاصة من بولندا وليتوانيا ولاتفيا، كما أنه لن يطلق أحد النار على الروس من الخلف من أراضي بيلاروسيا».

خبير استراتيجي: ضم روسيا 4 مناطق من الأراضي الأوكرانية احتلال .. فيديو

الذهاب إلى الأعلى