وفاة طفل بسكتة قلبية بسبب ممارسة لعبة «بابجي» لفترات طويلة ببورسعيد

لقى طفل في محافظة بورسعيد، مصرعه، ليلة أمس الأحد، متأثرًا بإصابته بسكتة قلبية، أثناء ممارسة لعبة «بابجي» الشهيرة عبر هاتفه المحمول.

واستقبلت مستشفى السلام ببورسعيد، الطفل م.س.س، الذي يبلغ من العمر 12 عامًا، جثة هامدة، عن طريق سيارة إسعاف، متوفيًا نتيجة الإصابة بسكتة قلبية، وهو يمارس لعبة «بابجي» بعد فترة التركيز الطويلة، وذلك بعدما وجدت أسرته الهاتف إلى جواره مفتوحًا على اللعبة.

وتحفظت مشرحة مستشفى السلام، على جثة الكفل تحت تصرف النيابة العامة، لحين تحديد سبب الوفاة، والوقوف على ملابسات الحادث واستخراج تصريح الدفن.

زر الذهاب إلى الأعلى