رحيل سلمى الزرقا.. قاومت السرطان 6 سنوات وأصبحت أيقونة أمل.. مواقع التواصل الاجتماعي تتحول لدفتر عزاء

بعد 6 سنوات من مقاومة المرض اللعين، فارقت سلمى الزرقا، أشهر محاربات السرطان، الحياة صباح اليوم الاثنين، بعدما تمسكت بالأمل حتى اللحظات الأخيرة، رغم مضاعفات المرض التي تسببت في بتر ذراعها.

قصة أمل


إشادات ودعوات كثيرة ينالها محاربو السرطان، لكن الوضع كان مختلفا مع سلمى الزرقا، ابنة الإسكندرية، التي لم تكتف بمقاومة المرض ، بل أصرت على خوض صراع الحياة واستكمال مشوارها التعليمي.

لم يعرقلها بتر ذراعها، فتعلمت الكتابة باليد اليسرى وواصلت الدراسة حتى حصلت على الماجستير، لتصبح مُلهمة ومثلا أعلى، ويتابع رواد مواقع التواصل الاجتماعي كافة خطواتها وكتاباتها التحفيزية.

اللحظات الأخيرة


تدهورت الحالة الصحية لـ سلمى الزرقا منذ 10 شهور، نتيجة مضاعفات مرض سرطان العظام، لتدخل المستشفى خلال الفترة الماضية.

وصدم الجميع بخبر رحيل سلمى الزرقا، بعدما أعلنه زوجها إسلام عرفات « «إنا لله وإنا إليه راجعون، توفيت إلى رحمة الله تعالى زوجتي حبيبتي سلمى محمد الزرقا، وصلاة الجنازة الاثنين العصر بجامع المواساة والدفنة بالمنارة آخر باب والعزاء يوم الثلاثاء».

الرسالة الأخيرة


على مدار الأيام الماضية، طالبت سلمي الزرقا متابعيها بالدعاء لها، بعد تدهور حالتها، ففي 24 أكتوبر الماضي نشرت صورة من داخل غرفتها بالمستشفى معلقة «أرجوا الدعاء ربنا يخفف عنى يقويني»، وفي 19 من الشهر الجاري طالبت متابعيها بالدعاء لها «ادعولي أرجوكم».

الرسالة الأخيرة لـ سلمى الزرقا الرسالة الأخيرة لـ سلمى الزرقا

دعم المشاهير


حرص عدد كبير من الفنانين والشخصيات العامة على دعم سلمى الزرقا، خلال رحلة كفاحها وخاصة بعد تدهور حالتها الصحية الفترة الأخيرة، الفنانة هند عبد الحليم نشرت فيديو لدعم سلمي نهاية الشهر الماضي «ألف سلامة عليكي يا سلمى، أنا عارفة إنك تعبتي تاني، كلنا بندعليك».

وكان الفنان عمر الشناوي من الفنانين الذين دعوا سلمى الزرقا عبر نشر فيديو على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» أعرب خلاله عن أمنيته لها بالشفاء العاجل.

دفتر عزاء


بمجرد إعلان خبر رحيل سلمى الزرقا، حرص رواد مواقع التواصل الاجتماعي على تقديم التعازي، والدعاء لها بالرحمة والمغفرة، كما شارك الآلاف منشورات سلمى الزرقا التحفيزية التي كانت تنشر من خلالها الأمل والإصرار.

ومن بين الكتابات المتداولة للراحلة منشور روت فيه تجربة بتر ذراعها عام 2018 وعلقت خلاله «اتخلقت علشان أحارب و أكون مصدر أمل للناس»، وكأنها أصبحت أيقونة ومصدرا حقيقيا للأمل، رغم الحزن الذي خلفه رحيلها في قلوب الجميع.

سلمى الزرقا سلمى الزرقا



وفاة الإعلامية أسماء مصطفى بعد صراع مع المرض

 
زر الذهاب إلى الأعلى