العثور على جثة مسجل خطر مقتول بالرصاص في أسيوط

نجحت أجهزة الأمن في كشف غموض واقعة العثور على جثة مسجل خطر مقتول بالرصاص بأسيوط، وتبين أنه وراء ارتكاب الواقعة صديقيه.

تلقى مركز شرطة الفتح بمديرية أمن أسيوط بلاغا بوفاة شخص داخل منزل تحت الإنشاء بإحدى القرى بدائرة المركز، بالانتقال والفحص تبين وجود جثة  أحد الأشخاص «له معلومات جنائية» مقيم بذات القرية، وبها عيار ناري بالرأس بمنزل تحت الإنشاء وبحوزته متعلقاته الشخصية «هاتفي محمول، مبلغ مالي».

تم تشكيل فريق بحث برئاسة قطاع الأمن العام وبالاشتراك مع إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن أسيوط توصلت جهوده إلى أنه حال تواجد المجني عليه رفقة صديقيه «لهما معلومات جنائية»، مقيمان بذات القرية، وحال عبث أحدهما ببندقية آلية خاصة بالثاني خرج منه عيار ناري عن طريق الخطأ فأحدثت إصابة المجني عليه التي أودت بحياته على النحو المشار إليه.

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافهما وأمكن ضبطهما، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة على النحو المشار إليه وأرشدا عن البندقية المستخدمة و3 خزينة، عدد من الطلقات من ذات العيار، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

كشف غموض العثور على جثة شاب داخل شقة في حلوان

بعد بحث 6 ساعات.. العثور على جثة العامل المفقود أسفل أنقاض سقف شركة بالمحلة

الذهاب إلى الأعلى